آخبار محليةحقيقة الإسلامكاريكاتيرمقالاتنا

الرئيس الفرنسي: بلدنا تعرض لهجوم من إرهابي إسلامي

الرئيس الفرنسي: بلدنا تعرض لهجوم من إرهابي إسلامي

مجدي تادروس 

من هو إبراهيم العيساوي منفذ هجوم نيس المروع؟ - صحيفة الوطنقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، مساء يوم الخميس الموافق 29 أكتوبر 2020، إن بلاده تعرضت لهجوم من “إرهابي إسلامي“.

وصرح ماكرون: “إذا تعرضنا لهجوم فهذا بسبب قيمنا الخاصة بالحرية ورغبتنا في عدم الرضوخ للإرهاب الإسلامي“.

وأعلن إيمانويل ماكرون عن تعزيز حماية دور العبادة والمدارس في أعقاب الهجوم الذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص في نيس.

وأعلن في بيان مقتضب بموقع العملية الإرهابية، أن عدد الجنود المنتشرين في الإقليم في إطار عملية “الحارس” سيرتفع من 3000 إلى 7000 جندي.

وأفاد الرئيس الفرنسي، بأن مجلس الدفاع الأعلى سينعقد غداً الجمعة، مشدداً على أن باريس لن تتراجع أمام التهديد الإرهابي الإسلامي، داعياً الجميع إلى الوحدة

 

كما دعا كل الفرنسيين باختلاف معتقداتهم للتماسك والتكاتف في فرنسا، مبينا أنه لا توجد طوائف، وإنما يوجد انتماء واحد للوطن.

وقتل 3 أشخاص خلال هجوم إرهابي قام به المهاجم الإرهابي التونسي وهو مهاجر غير شرعي يدعى إبراهيم العيساوي ومن مواليد عام 1999 (21 عاما) داخل كنيسة نوتردام في مدينة نيس، وهم امرأة تبلغ من العمر 70 عاماً كانت معتادة على زيارة الكنيسة، وقد تم قطع رأسها، ورجل يبلغ من العمر حوالي 45 عاماً، وامرأة تبلغ من العمر حوالي 30 عاماً، توفيت متأثرة بجراحها كانت قريبة من موقع الهجوم.

وتم نقل المهاجم إلى المستشفى بعد إصابته بطلق ناري من قبل رجال الشرطة، فيما أفاد شهود عيان بأنه ظل يردد صيحة الإرهاب الإسلامية “الله أكبر” طول الطريق.

 

من جهة آخرى أعرب رئيس الوزراء الهولندي مارك روته عن تضامنه مع الشعب الفرنسي، قائلا “لستم وحدكم”، وذلك بعد هجوم بسكين في مدينة نيس جنوب البلاد اليوم الخميس أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص.

وجاء هجوم نيس في ظل جريمة قتل مدرس التاريخ صامويل باتي على يد تلميذ مُسلم في وقت سابق من الشهر الجاري، بعد أن عرض المدرس رسوما مسيئة للنبي محمد خلال درس حول “حرية التعبير”.

وقد أفادتبعض وكالات الأنباء مساء اليوم الخميس، بأن الشرطة أخلت شارع الشانزلزيه وسط باريس، للاشتباه بوجود إرهابي هناك.

وأضافت أن الشرطة في حالة تأهب قصوى وجاهزة للرمي في أي لحظة.

كما اعتقلت السلطات الفرنسية اليو، شخصا يعتقد أنه كان يخطط لتنفيذ هجوم على كنيسة في بلدة سارتروفيل شمال غربي باريس، بعد ساعات من الهجوم الفتاك في كاتدرائية نوتردام بمدينة نيس.

من جهتها، أفادت وسائل إعلام فرنسية بأن أجهزة الأمن في مدينة ليون ألقت القبض على رجل مسلح بسكين كان يخطط لتنفيذ عملية طعن، بعد ساعات من هجوم فتاك شهدته مدينة نيس وراح ضحيته ثلاثة أشخاص.

ونقلت قناة “СNews” عن مصدر في الشرطة المحلية بليون تأكيده أن المشتبه فيه اعتقل اليوم قرب محطة قطارات في المدينة، عندما كان ينوي ركوب الترام.

وكشفت الشرطة، حسب القناة، أن الموقوف مهاجر أفغاني انقضت فترة سريان تصريح الإقامة الممنوح له، والتحقيقات جارية الآن مع هاتفه للكشف عن اتصالاته داخل البلاد وخارجها.

ويعد ذلك ثالث هجوم أو محاولة هجوم تشهده فرنسا منذ بداية اليوم، وقد قتل رجل مسلح بسكين صباح اليوم ثلاثة أشخاص في كنيسة نوتردام بمدينة نيس، واستطاعت الشرطة القبض عليه، ثم قتلت الشرطة مسلحا آخر هدد بتنفيذ عملية طعن في مدينة أفينيون.

 

لحظة اعتقال إرهابي في مدينة نيس الفرنسية

 

 

هل هو فخ تركي؟.. محلل يفجر مفاجأة حول هجوم نيس الإرهابي

للمـــــــــــــــــــــــــــــزيد

قرآن رابسو.. سورة داعش

قرآن رابسو.. سورة الشهوة

سقوط سورة كاملة تعادل سورة براءة فى الطول والشدة من القرآن

ابن القيم الجوزية – رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية – رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية – رَسُولُ الدَعَارَةِ

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

Majid Alsaeed

رئيس تحرير

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى