آخبار حقوقيةالبرلمان القبطي

مصر: ارتفاع عدد ضحايا تفجيري كنيستي مارمرقس ومارجرجس إلى 43 شهيد و119 مصابا

مصر: ارتفاع عدد ضحايا تفجيري مارمرقس ومارجرجس إلى 43 قتيلا و119 مصابا

مجديوس السكندري

re2أعلنت وزارة الصحة المصرية، اليوم أحد الشعانين الموافق 9 إبريل 2017 ، عن ارتفاع عدد ضحايا التفجيرين اللذين استهدفا كنيستين في مدينتي طنطا والإسكندرية إلى 43 قتيلا و119 مصابا، وذلك بعد حصيلة أولية أشارت إلى مقتل 36 شخصا وإصابة 100.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة الدكتور خالد مجاهد إن التفجير الذي وقع داخل كنيسة مارجرجس في مدينة طنطا بمحافظة الغربية أسفر عن مقتل 27 شخصا وإصابة 78 آخرين. وأضاف أنه تم نقل الضحايا إلى مستشفيات الجامعة والمنشاوي العام والمواساة والأمريكان، فيما تم نقل 11 من المصابين إلى مستشفى معهد ناصر في القاهرة بسيارات إسعاف مجهزة، وذلك نظرا لخطورة حالتهم الصحية.

شاهد.. لحظة انفجار طنطا من داخل الكنيسة

 

شاهد لحظة تفجير الكنيسة المرقسية بالاسكندرية

 

re4وعن ضحايا الإسكندرية، قال مجاهد إن التفجير الذي وقع أمام كنيسة مارمرقس (المرقسية الكبري المقر البابوي يالإسكندرية ) أسفر عن مقتل 16 شخصا وإصابة 41 آخرين. وأضاف أن المصابين تم نقلهم إلى مستشفيات الميري ومصطفى كامل والشرطة، كما تم رفع حالة الطوارئ والاستعداد بجميع مستشفيات المحافظة إلى الدرجة القصوى.

ومن ناحية أخرى أمر الرئيس السيسي بتحرك قوات الجيش بعد تفجيري مارجرجس ومارمرقس

أمر الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الأحد، بتحرك قوات الجيش لمساعدة قوات الشرطة في تأمين المنشآت الحيوية، وذلك بعد تفجيرين استهدفا كنيسة مارجرجس في مدينة طنطا ومارمرقس في مدينة الإسكندرية، في “أحد السعف – دخول المسيح إورشليم “، مما أسفر عن مقتل 43 شخصا وإصابة 119 آخرين.

وأفاد بيان صادر عن الرئاسة المصرية أن “الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة قرر الدفع بعناصر من وحدات التأمين الخاصة بالقوات المسلحة بشكل فوري لمعاونة الشرطة المدنية في تأمين المنشآت الحيوية والهامة بكافة محافظات الجمهورية.

وكان السيسي أدان التفجير الذي تعرضت له كنيسة مارجرجس بمدينة طنطا، وذلك في بيان سابق صدر قبل الإعلان عن التفجير الذي وقع أمام كنيسة مارمرقس بالإسكندرية بينما كان البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية يترأس الصلوات داخلها.

re5ودعا السيسي في ذلك البيان إلى انعقاد مجلس الدفاع الوطني بشكل عاجل، الأحد، لكن لم يتم الإعلان بعد عن أي تطورات خاصة بذلك الاجتماع. وقال السيسي إن “هذا الإرهاب الغادر إنما يستهدف الوطن بأقباطه ومسلميه، ولن ينال أبداً من عزيمة المصريين وارادتهم الحقيقية في مواجهة قوى الشر، بل سيزيدهم إصراراً على تخطّي المحن والمضي قدماً في مسيرتهم لتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية الشاملة.

من جهة أخرى تبنى تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” التفجيرين اللذين وقعا في كنيستين بطنطا عاصمة محافظة الغربية، والكنيسة المرقسية في الإسكندرية.

re6وأسفر التفجيران عن عشرات القتلى، وكذلك أكثر من مئة جريح، حيث هاجم انتحاريان الكنيستين، في أحد الشعانين، الذي يحتفل به الأقباط في مصر.

وقالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش” إن التنظيم أعلن مسؤوليته عن تفجيرين استهدفا كنيستين في #مصر اليوم الأحد وأوقعا أكثر من 41 قتيلاً على الأقل وأكثر من 100 مصاب.

وكان التنظيم قد أعلن مسؤوليته عن تفجير استهدف كنيسةملحقة بكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في القاهرة في كانون الأول/ديسمبر، أوقع 25 قتيلاً على الأقل.

ووقع الانفجار الأول في كنيسة مار جرجس في طنطا قبيل الساعة العاشرة صباحاً بالتوقيت المحلي لمصر ، في أثناء القداس في بداية “أسبوع الآلام” الذي يسبق عيد الفصح.

فيما وقع الانفجار الثاني قرابة الساعة 12 ظهراً بتوقيت مصر مستهدفاً الكنيسة المرقسية في مدينة الإسكندرية الساحلية في شمال البلاد.

وكان تنظيم داعش نشر في نهاية شباط/فبراير شريط فيديو توعد فيه باستهداف الأقباط الذين يشكلون نحو 10% من سكان #مصر البالغ عددهم 92 مليوناً.

re3

 

Aisha Ahmad

رئيس تحرير

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى