التأمل اليومي

الاختطاف: رجاء المؤمن

الاختطاف: رجاء المؤمن

 

“وَالآنَ أَيُّهَا الأَوْلاَدُ، اثْبُتُوا فِيهِ، حَتَّى إِذَا أُظْهِرَ يَكُونُ لَنَا ثِقَةٌ، وَلاَ نَخْجَلُ مِنْهُ فِي مَجِيئِهِ.”

(1يوحنا 28:2).

يعلن الكتاب المقدس أن الرب سيأتي ثانياً. ومن المهم أن نكون مستعدين لملاقاته. ويُخبرنا في 1تسالونيكي 16:4، 17 أن الأموات في المسيح سيقومون أولاً، ونحن الأحياء الباقون نُخطف جميعاً معهم لمُلاقاة الرب في الهواء.

فالسؤال هنا هو: هل أنت في المسيح؟ إن كنتَ كذلك، فأنت إذاً واحد من المؤمنين الكثيرين الذين سيأتي الرب ليستقبلهم عنده. ولكن إن كنتَ لستَ كذلك، فعليك أن تُعطي قلبك للمسيح فوراً بأن تعترف به كرَب وسيد ومُخلص شخصي لك. يقول الكتاب المقدس، “هكَذَا الْمَسِيحُ أَيْضًا، بَعْدَمَا قُدِّمَ مَرَّةً لِكَيْ يَحْمِلَ خَطَايَا كَثِيرِينَ، سَيَظْهَرُ ثَانِيَةً بِلاَ خَطِيَّةٍ لِلْخَلاَصِ لِلَّذِينَ يَنْتَظِرُونَهُ.”(عبرانيين 28:9).

وبعد قبولك للمسيح في قلبك، عليك أن تتأكد من قبول الروح القدس، ففي متى 1:25-13 شبه الرب يسوع ملكوت السموات بعشر عذارى أخذن مصابيحهن وذهبن لمُلاقاة العريس. كان خمس منهن جاهلات وخمس حكيمات. ولم يكن للخمس الجاهلات زيتاً كافياً لمصابيحهن. ثم، وفي منتصف الليل، جاء إعلاناً بقدوم العريس. وبينما ذهبن الجاهلات مُسرعات ليُحضرن زيتاً لمصابيحهن، يقول الكتاب المقدس، “… جَاءَ الْعَرِيسُ، وَالْمُسْتَعِدَّاتُ دَخَلْنَ مَعَهُ إِلَى الْعُرْسِ، وَأُغْلِقَ الْبَابُ.”(متى 10:25).

والآن، الزيت في هذا الجزء، يُشير إلى مسحة أو حضور الروح القدس. ووفقاً للمكتوب، يسوع هو العريس، والكنيسة هي العروس. وهذا يعني إذاً أنه بدون الروح القدس، لا يمكن للإنسان أن يدخل مع العريس – إلى عُرس الخروف. فلا عجب أن يقول الكتاب المقدس في رؤيا 7:19  “لِنَفْرَحْ وَنَتَهَلَّلْ وَنُعْطِهِ الْمَجْدَ (الكرامة)! لأَنَّ عُرْسَ الْخَرُوفِ قَدْ جَاءَ، وَامْرَأَتُهُ هَيَّأَتْ نَفْسَهَا.” لذلك، إن كنتَ لم تقبل الروح القدس بعد، اطلب منه أن يأتي إلى حياتك اليوم وهو سيُحضر المسحة إلى روحك ويجعلك مُستعداً عند ظهور السيد.

صلاة

أفرح لأنني في المسيح، ولأن الروح القدس يحيا فيّ! لذلك أعلم أنه عند ظهور المسيح، الذي هو حياتي، سأظهر أيضاً معه في المجد، في اسم يسوع. آمين.

دراسة اخرى

كولوسي 4:3 ؛ 1يوحنا 2:3

Aisha Ahmad

رئيس تحرير

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى