التأمل اليومي

ولدت بثروة لا توصف

ولدت بثروة لا توصف

 

“إِذًا لاَ يَفْتَخِرَنَّ أَحَدٌ بِالنَّاسِ! فَإِنَّ كُلَّ شَيْءٍ لَكُمْ” (1كورنثوس 21:3).

إن الغنى، والثروة، والكرامة يأتي من عند الرب (1أخبار الأيام 12:29). وأعطاهم لإبراهيم ولنسله، ويخبرنا في غلاطية 16:3أن المسيح هو نسل إبراهيم: “وَأَمَّا الْمَوَاعِيدُ فَقِيلَتْ فِي إِبْرَاهِيمَ وَفِي نَسْلِهِ. لاَ يَقُولُ: وَفِي الأَنْسَالِ كَأَنَّهُ عَنْ كَثِيرِينَ، بَلْ كَأَنَّهُ عَنْ وَاحِدٍ: وَفِي نَسْلِك الَّذِي هُوَ الْمَسِيحُ.” إن المسيح ورث كل بركات إبراهيم وإن كنتَ للمسيح فأنت نسل إبراهيم، وكل الوعود التي للمسيح هي لكَ. “فَإِنْ كُنْتُمْ لِلْمَسِيحِ، فَأَنْتُمْ إِذًا نَسْلُ إِبْرَاهِيمَ، وَحَسَبَ الْمَوْعِدِ وَرَثَةٌ” (غلاطية 29:3).

إذاً، لا يجب أن تطلب من الرب غنى. وهو لا يحتاج لهذا، لأنك ولدتَ الوريث لكل غنى وثروة يُمكن أن يُعطيها، عندما ولِدتَ ولادة ثانية. وليس فقط أنت ولدتَ بثروة لا توصف، بل أعطاك القوة أيضاً لاصطناع الثروة. وما تحتاجه الآن هو أن تعرف كلمة الرب لترسم منهجك. يمكنك أن تزدهر عند أي مستوى من الحياة والمهنة. بغض النظر عن المُسمى الوظيفي لك، أو عملك، أو بلدك، أو الولاية التي أنت منها، يمكنك أن تزدهر في المسيح.

لا تدع ما يقوله الناس عن الاقتصاد يهُزك. إن ثروة هذا العالم لن تقل. إن المال من صُنع الإنسان، وهو لا يُحدد ثروتك. إن ثروتك تتحدد بكمية المال المتاحة لك، لأن المال ينجذب إلى الأغنياء. ويقول في إشعياء 11:60، “وَتَنْفَتِحُ أَبْوَابُكِ دَائِمًا. نَهَارًا وَلَيْلاً لاَ تُغْلَقُ. لِيُؤْتَى إِلَيْكِ بِغِنَى الأُمَمِ، وَتُقَادَ مُلُوكُهُمْ” .

صلاة

أنا نسل العلي، مالك السماء والأرض، وأنا نسل إبراهيم، وارث العالم. إن غناي غير محدود، لأنني ولِدت بثروة لا توصف. وأنا أُلقى التِبر كالتراب، وغنى الأمم ينجذب إلىَّ. هليلويا!

                                                                                    

دراسة أخرى

حجي 8:2؛ مزمور 1:112 – 3

 

قراءة كتابية يومية

خطة قراءة الكتاب المقدس لعام واحد:أعمال 17:28-31؛  مزمور30-31

خطة قراءة الكتاب المقدس لعامين : لوقا 11: 1-13؛ يشوع 22

Aisha Ahmad

رئيس تحرير

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى