التأمل اليومي

القيادة وتحمل المسئولية

القيادة وتحمل المسئولية

 

هُوَذَا قَدْ جَعَلْتُهُ شَارِعًا (شاهداً) لِلشُّعُوبِ، رَئِيسًا وَمُوصِيًا لِلشُّعُوبِ.”

(إشعياء 4:55).

        

القيادة هي تحمل المسئولية. فببساطة، المسئولية تعني القدرة على الاستجابة. “القدرة” هنا لا تعني الطاقة، بل السلطان أو الاستعداد للاستجابة. دعني أعطي لكَ مثالاً بسيطاً.

 

         لنفترض أنك ذهبت إلى مكان؛ ربما غرفتك أو مكتبك، ولاحظت أن هناك صورة مُعلقة على الحائط ولكنها مائلة. فاسترعى انتباهك في الحال وبدأت تأخذ الإجراءات اللازمة لإعادة وضعها الصحيح. هذا هو إظهار المسئولية. إن كنت قد ذهبت، متجاهلاً عدم الانسجام، فهذا يعني أنك لم تُظهر المسئولية.

 

       أو مثل دخولك في مكان من المفترض أن يكون فيه اجتماعاً، وجميع المقاعد غير مُرتبة؛ فلا تتجاهلها. بل اذهب لترتيبها بنظام. هذا هو تحمل المسئولية. وبفعلك هذا، أنت تُحضر عناصر النجاح الحيوية لشخصيتك. ربما يقول آخر “ولكني لم أُلاحظ أن المقاعد غير مُرتبة؛ ولذلك لم أفعل شيئاً.” الآن، هذه هي المشكلة الحقيقية. ولهذا سُميت “القدرة على الاستجابة”؛ أي القدرة لأن ترى وتتصرف. فبعض الناس لا يرون، لذلك، لا يفعلون شيئاً. وهذا هو معنى “عدم تحمل المسئولية”؛ أي عدم القدرة للرؤية والاستجابة لها.

 

         إن تحمل المسئولية يعني أن ترى ما هو لازم لفعله والاستجابة وفقاً لذلك. إنه المبدأ الأساسي للنجاح. فالنجاح، والغلبة، والازدهار هم لأولئك الذين يُدركون الاحتياجات البشرية، ويَصِلوا إلى تلبية تلك الاحتياجات. تعلم أن تتحمَّل المسئولية. إن تعريف النضوج هو المسئولية. ولكي تُصبح ناضجاً هو أن تصير مسئولاً؛ وهو أن تتطوع لإنجاز العمل! هذا ما يُميزك كقائد.

 

         إن القائد هو من لديه القدرة للاستجابة، لأن القيادة هي تولي مسئولية الإرشاد، والتحكم، والتوجيه، وما يلي عبء المزيد من الفهم، والمعرفة والمعلومات. فالقيادة لا تعني السيطرة على من حولك؛ بل هي تحمّل المسئولية؛ بكونك في خدمة العلي، وخدمة الإنسان والمجتمع.

 

صلاة

أبي السماوي المُبارك،

أشكرك لأنكَ تُكحِّل عينى بالمسحة لكي أرى وأستجيب مستفيداً من الفرص لخدمة من حولي. فأنا في مكان النجاح والعظمة طالما أني أُدرك احتياجات الناس من حولي، وأُلبي تلك الاحتياجات

في اسم الرب يسوع المسيح. آمين .

 

دراسة أخرى

يعقوب 17:4؛ متى 26:20ـ27

 

قراءة كتابية يومية

خطة قراءة الكتاب المقدس لعام واحد: 2 تيموثاوس 4؛ ميخا 6-7

خطة قراءة الكتاب المقدس لعامين : يعقوب 1:2-26؛ حزقيال 29

Aisha Ahmad

رئيس تحرير

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى