التأمل اليومي

فيض مُستمر

فيض مُستمر

 

“وَلاَ تَسْكَرُوا بِالْخَمْرِ الَّذِي فِيهِ الْخَلاَعَةُ، بَلِ امْتَلِئُوا بِالرُّوحِ…”

(أفسس 18:5).

 

بإقامة الروح القدس في داخلك، لن يوجد بديلاً من أن تكون مُمتلئاً باستمرار وبصفة مُنتظمة بالروح القدس. فيقول في الشاهد الافتتاحي “وَلاَ تَسْكَرُوا بِالْخَمْرِ الَّذِي فِيهِ الْخَلاَعَةُ، بَلِ امْتَلِئُوا بِالرُّوحِ …” فهنا، كان الرسول بولس يكتب إلى كنيسة كانت بالفعل مُلمّة بعقيدة الروح القدس. فهو لم يُخبرهم بأن يقبلوا الروح القدس لأول مرة! فعند دراستك لسفر أعمال الرسل، ستجد أنهم من الحين للآخر، تكلم لوقا بوحي من الروح القدس عن الرسل وكيف كانوا يمتلئون بالروح القدس باستمرار.

 

ففي أعمال إصحاح 2، عندما قبل بطرس والمؤمنون الآخرون الروح القدس في يوم الخمسين، امتلئوا بالروح القدس في الحال. ولكنهم استمروا في اختبار أوقات ملء أخرى. وعلى سبيل الحصر في أعمال 31:4  “… لَمَّا صَلَّوْا تَزَعْزَعَ الْمَكَانُ الَّذِي كَانُوا مُجْتَمِعِينَ فِيهِ، وَامْتَلأَ الْجَمِيعُ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ، وَكَانُوا يَتَكَلَّمُونَ بِكَلاَمِ اللهِ بِمُجَاهَرَةٍ.” وهو لم يشر إلى الرسل وحدهم، بل إلى كل المؤمنين الآخرين معهم.

 

وتُخبرنا أيضاً القصة التي في أعمال 4 عندما أُلقي القبض على بطرس ويوحنا وهم يكرزون بيسوع بأنه قد قام من الموت. وبينما كان الحكام، والشيوخ، والكتبة مُجتمعين في أورشليم لمُحاكمة بطرس أمام السنهدريم، يقول الكتاب المقدس “حِينَئِذٍ امْتَلأَ بُطْرُسُ مِنَ الرُّوحِ الْقُدُسِ وَقَالَ لَهُمْ...”(أعمال 8:4). لاحظ أن هذه الواقعة لم تكن تُشير إلى قبول بطرس للروح القدس، ولكنها إلى ملئه بالروح القدس.

 

فكونك شربت ماءً بالأمس وارتويت لا يعني أن الشُرب بالأمس يكفي لعطش اليوم. وبنفس الطريقة، لكونك قد اختبرت ملء الروح القدس بالأمس، لا يعني إضرام القوة في داخلك بالأمس ستكفي لكل المهام التي أمامك اليوم. فأنت في احتياج أن تغمر نفسك باستمرار في الروح القدس وتمتلئ به دائماً! فالمسيحي الذي قد نال الروح القدس بدون اختبار هذا الملء المستمر من وقتٍ لآخر سيحيا حياة عادية في هذا العالم.

 

أما بولس الرسول فعاش حياة فوق عادية هنا على الأرض لأنه فهم أهمية الملء المستمر بالروح القدس. فقال إلى الكنيسة التي في كورنثوس “أَشْكُرُ إِلهِي أَنِّي أَتَكَلَّمُ بِأَلْسِنَةٍ أَكْثَرَ مِنْ جَمِيعِكُمْ.” (1كورنثوس 18:14). وبذلك يمكنك أن تجعل نفسك مُمتلئاً اليوم بالروح القدس وأنت تتكلم بألسنة أخرى، وتدرس كلمة الله وتهب نفسك لللهج فيها.

 

 

صلاة

 

 

أبويا السماوي الغالي،

أشكرك لأنك تملأني بروحك القدوس الغالي، الذي يجعل كلمتك تسكن فيّ بغنى، ويفيض قلبي بمزامير، وتسابيح وأغاني روحية تُعلن عن صلاحك، ورحمتك، ونعمتك إلى كل الأجيال.

آمين.

 

دراسة اخرى

 

 

                       يوحنا 7: 37 – 39 ؛ أعمال 8:1

 

 

قراءة كتابية يومية

 

 

خطة قراءة الكتاب المقدس لعام واحد: لوقا 1:19-27؛ 1صموئيل 14-15

خطة قراءة الكتاب المقدس لعامين : مرقس 21:4-29؛ لاويين 21

Aisha Ahmad

رئيس تحرير

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى