Arabic English French Persian

إله الإسلام خسيس فَاَسق لا يستر ويفضح العباد

إله الإسلام خسيس فَاَسق لا يستر ويفضح العباد

إله الإسلام خَسيس فَاَسق لا يستر ويفضح العباد

 

مجدي تادروس

 

يقول كاتب القرآن فى (سورة الحجرات 49 : 6):

" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ " .. ومعنى النص واضح للكل،

ولكن ماذا لو جاء شخص ما وقال لصاحبه،أن ابنه الشاب الكبير ليس من أهله ؟؟

وكيف سيكون رد فعل هذا الوالد ؟؟

لا يهم رد الفعل الأن ..

أليس من أنبأ صاحبه بمثل هذا الكلام فاسق ؟

وحتى ولو كان كلامه صحيحاً أليس من الأفضل أن يكون ستاراً أو ستير، غير مُخرب للعائلات .. محافظاً على أسرار البيوت وسلام الناس .. ؟

ولكن ليسمح لي القارئ العزيز أن يقرأ هذا النص القرآني بتأني ليكتشف العجب، فقد قال نوح لأهله فى ( سورة هود 11 : 41 – 49 ):

" وَقَالَ {نوح} ارْكَبُوا فِيهَا بِسْمِ اللَّهِ مَجْرَاهَا وَمُرْسَاهَا إِنَّ رَبِّي لَغَفُورٌ رَحِيمٌ (41) وَهِيَ تَجْرِي بِهِمْ فِي مَوْجٍ كَالْجِبَالِ وَنَادَى نُوحٌ ابْنَهُ وَكَانَ فِي مَعْزِلٍ يَا بُنَيَّ ارْكَبْ مَعَنَا وَلَا تَكُنْ مَعَ الْكَافِرِينَ (42) قَالَ {ابن نوح} سَآَوِي إِلَى جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاءِ قَالَ لَا عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلَّا مَنْ رَحِمَ وَحَالَ بَيْنَهُمَا الْمَوْجُ فَكَانَ مِنَ الْمُغْرَقِينَ {طبعاً الولد مات بسره وغار فى ستين داهيه} (43) وَقِيلَ يَا أَرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ وَيَا سَمَاءُ أَقْلِعِي وَغِيضَ الْمَاءُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ وَاسْتَوَتْ عَلَى الْجُودِيِّ وَقِيلَ بُعْدًا لِلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ (44) وَنَادَى نُوحٌ رَبَّهُ فَقَالَ رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ (45) قَالَ {الله} يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ {أى أنه ليس بأبنك} إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ {لأنه ابن حرام} فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ (46) قَالَ رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلَّا تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُنْ مِنَ الْخَاسِرِينَ (47) قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلَامٍ مِنَّا وَبَرَكَاتٍ عَلَيْكَ وَعَلَى أُمَمٍ مِمَّنْ مَعَكَ وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُمْ ثُمَّ يَمَسُّهُمْ مِنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ (48) تِلْكَ مِنْ أَنْبَاءِ الْغَيْبِ نُوحِيهَا إِلَيْكَ مَا كُنْتَ تَعْلَمُهَا أَنْتَ وَلَا قَوْمُكَ مِنْ قَبْلِ هَذَا فَاصْبِرْ إِنَّ الْعَاقِبَةَ لِلْمُتَّقِينَ (49)".

 

 

ثم يقول كاتب القرآن فى نص آخر في (سورة التحريم 66 : 10):

" ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلا لِلَّذِينَ كَفَرُوا امْرَأَتَ نُوحٍ وَامْرَأَتَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئًا وَقِيلَ ادْخُلا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ "..

ومن النصوص السابقة نكتشف الأتي :

1 – أن نوح بعد بناء الفلك والمنادة لقومه بالدخل فيه (950 عام) تسعمائة وخمسون عام .. كما يقول كاتب القرآن فى (سورة العنكبوت 29 : 14):

" وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَنَةٍ إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا فَأَخَذَهُمُ الطُّوفَانُ وَهُمْ ظَالِمُونَ " ... قال نوح لأهله " ارْكَبُوا فِيهَا بِسْمِ اللَّهِ مَجْرَاهَا وَمُرْسَاهَا إِنَّ رَبِّي لَغَفُورٌ رَحِيمٌ " (سورة هود 11 : 41) .

2- الذين كانوا فى الفلك مع نوح هم أهله ماعدا أبناً له كان يتسلق شواهق الجبال حتى يهرب من الطوفان ويتحدي الله رب العالمين كما يقول القرآن ... وأيضاً كان فى الفلك الكائنات التى دخلت مع نوح .

3 - وَبينما تَجْرِي بِهِمْ السفينة (الفلك) فِي مَوْجٍ كَالْجِبَالِ، نَادَى نُوحٌ ابْنَهُ، قائلاً له : يَا بُنَيَّ ارْكَبْ مَعَنَا وَلَا تَكُنْ مَعَ الْكَافِرِينَ، رد عليه أبنه قائلاً : " سَآَوِي إِلَى جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنَ الْمَاءِ " .. فقَالَ له نوح :" لَا عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلَّا مَنْ رَحِمَ " .. وآخيراً حَالَ بَيْنَهُمَا الْمَوْجُ فَكَانَ هذا الأبن مِنَ الْمُغْرَقِينَ أى غرق .

4 – غرق هذا الأبن العاق ومات بسره وذهب إلى بأس المصير .

5 - بعد أنتهاء الطوفان و رسو الفلك على الجودي، نَادَى نُوحٌ رَبَّهُ فَقَالَ :

" رَبِّ إِنَّ ابْنِي مِنْ أَهْلِي وَإِنَّ وَعْدَكَ الْحَقُّ وَأَنْتَ أَحْكَمُ الْحَاكِمِينَ " ..

وهذا يظهر محبة نوح لأبنه ويطلب من إلهه أن يحقق وعده بأنقاذ أهله .

6 – وهنا يفجر إله القرآن القنبلة فى وجه المسكين نوح ويقول له :

" يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ {أى أنه ليس ابنك} إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ {أى ابن سفاح} فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ.. فقَالَ نوح : " رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ وَإِلَّا تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُنْ مِنَ الْخَاسِرِينَ" ..

أى أن حرم الحاج نوح امرأة زانية والولد طلع بن حرام .. والمصيبه أن هذا الإله مفرق الجماعات وهادم اللذات .. لم يحترم مشاعر الحزن التى أصابت نوح وزوجته على فقدانهما هذا الابن العاق {بحسب القصة القرآنية المضروبة} .. ولم يصبر حتى يرسو الفلك ويأخذ نوح على جنب ويفضح زوجته ... حتى لا يقتلها فى الفلك ويتسبب فى كارثة عائليه بقيام باقى أبنائه عليه لقتل أمهما !!

وكما قال كاتب القرآن عن نفسه وكم هو إله فاسق خَسيس فقال في (سورة الأعراف 7 : 99) :

" أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلَا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ " .. أى من يأمن مكره سيخسر نفسه !!!

ولنقرأ ماذا قال أهل التأويل لهذه النصوص القرآنية العبثية وهذا الكلام الغريب ؟

 

يقول الطبري فى تفسيره للنص :

" : قَالَ يَا نُوحُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ ( 46 )" .
قَالَ أَبُو جَعْفَرٍ : يَقُولُ اللَّهُ تَعَالَى ذِكْرُهُ : قَالَ اللَّهُ يَا نُوحُ إِنَّ الَّذِي غَرَّقْتُهُ فَأَهْلَكْتُهُ الَّذِي تَذْكُرُ أَنَّهُ مِنْ أَهْلِكَ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ .
وَاخْتَلَفَ أَهْلُ التَّأْوِيلِ فِي مَعْنَى قَوْلِهِ: (لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ).
فَقَالَ بَعْضُهُمْ : مَعْنَاهُ : لَيْسَ مِنْ وَلَدِكَ ، هُوَ مِنْ غَيْرِكَ .

وَقَالُوا : كَانَ ذَلِكَ مِنْ حِنْثٍ...

{الحنث "(بكسر الحاء وسكون النون) ، الذنب والمعصية.

وفي الحديث " يكثر فيهم أولاد الحنث " ، أي : أولاد الزنا .

ويروى " الخُبثُ " ( بالخاء مضمومة والثاء ) ، من " الخبث " ، وهو الفساد والفجور .

وفي الحديث : " إذا كثر الخبث كان كذا وكذا " ، أي : الفسق والفجور . وفي الحديث " أنه أتى برجل مخدج سقيم ، وجد مع أمة يخبث بها " ، أي : يزني بها . ويقال : " هو ابن خبثة " ، لابن الزنية ، ولد لغير رشدة ...}.

ذِكْرُ مَنْ قَالَ ذَلِكَ :

18208 -
حَدَّثَنِي يَعْقُوبُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ قَالَ، حَدَّثَنَا هُشَيْمٌ، عَنْ عَوْفٍ، عَنِ الْحَسَنِ، فِي قَوْلِهِ : إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ، قَالَ : لَمْ يَكُنِ ابْنَهُ .


18209 -
حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ وَابْنُ وَكِيعٍ قَالَا حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ يَمَانٍ، عَنْ شَرِيكٍ، عَنْ جَابِرٍ، عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ : وَنَادَى نُوحٌ ابْنَهُ ، قَالَ : ابْنُ امْرَأَتِهِ .

18210 -
حَدَّثَنَا ابْنُ وَكِيعٍ قَالَ ، حَدَّثَنَا ابْنُ عُلَيَّةَ ، عَنْ أَصْحَابِ ابْنِ أَبِي عَرُوبَةَ فِيهِمْ ، [عَنِ] الْحَسَنِ قَالَ : لَا وَاللَّهِ ، مَا هُوَ بِابْنِهِ . 341].

18211 -
قَالَ ، حَدَّثَنَا أَبِي ، عَنْ إِسْرَائِيلَ ، عَنْ جَابِرٍ ، عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ: (وَنَادَى نُوحٌ ابْنَهُ) ، قَالَ : هَذِهِ بِلُغَةِ طَيٍّ لَمْ يَكُنِ ابْنَهُ ، كَانَ ابْنَ امْرَأَتِهِ .

18212 -
حَدَّثَنِي الْمُثَنَّى قَالَ ، حَدَّثَنَا عَمْرُو بْنُ عَوْنٍ قَالَ ، حَدَّثَنَا هُشَيْمٌ ، عَنْ عَوْفٍ ، وَمَنْصُورٌ ، عَنِ الْحَسَنِ فِي قَوْلِهِ : (إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ)، قَالَ : لَمْ يَكُنِ ابْنَهُ . وَكَانَ يَقْرَؤُهَا :إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ

18213 -
حَدَّثَنَا الْحَسَنُ بْنُ يَحْيَى قَالَ، أَخْبَرَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ، قَالَ : أَخْبَرَنَا مَعْمَرٌ، عَنْ قَتَادَةَ قَالَ : كُنْتُ عِنْدَ الْحَسَنِ فَقَالَ : "نَادَى نُوحٌ ابْنَهُ" ، لَعَمْرُ اللَّهِ مَا هُوَ ابْنُهُ ! قَالَ : قُلْتُ : يَا أَبَا سَعِيدٍ يَقُولُ : (وَنَادَى نُوحٌ ابْنَهُ)، وَتَقُولُ : لَيْسَ بِابْنِهِ؟

قَالَ : أَفَرَأَيْتَ قَوْلُهُ : (إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ)؟

قَالَ : قُلْتُ إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ الَّذِينَ وَعَدْتُكَ أَنْ أُنْجِيَهُمْ مَعَكَ، وَلَا يَخْتَلِفُ أَهْلُ الْكِتَابِ أَنَّهُ ابْنُهُ .

قَالَ : إِنَّ أَهْلَ الْكِتَابِ يَكْذِبُونَ .

18214 -
حَدَّثَنَا بِشْرٌ قَالَ ، حَدَّثَنَا يَزِيدُ قَالَ ، حَدَّثَنَا سَعِيدٌ ، عَنْ قَتَادَةَ ، قَالَ : سَمِعْتُ الْحَسَنَ يَقْرَأُ هَذِهِ الْآيَةَ : (إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ)، فَقَالَ عِنْدَ ذَلِكَ : وَاللَّهِ مَا كَانَ ابْنَهُ . ثُمَّ قَرَأَ هَذِهِ الْآيَةَ : (فَخَانَتَاهُمَا)، ]سُورَةُ التَّحْرِيمِ : 10 [ قَالَ سَعِيدٌ :فَذَكَرْتُ ذَلِكَ لِقَتَادَةَ ، قَالَ : مَا كَانَ يَنْبَغِي لَهُ أَنْ يَحْلِفَ!

18215 -
حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ عَمْرٍو قَالَ، حَدَّثَنَا أَبُو عَاصِمٍ قَالَ ، حَدَّثَنَا عِيسَى، عَنِ ابْنِ أَبِي نَجِيحٍ ، عَنْ مُجَاهِدٍ: (فَلَا تَسْأَلْنِ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ)، قَالَ : تَبَيَّنَ لِنُوحٍ أَنَّهُ لَيْسَ بِابْنِهِ. [ص: 342 ].

18216 -
حَدَّثَنِي الْمُثَنَّى قَالَ، حَدَّثَنَا أَبُو حُذَيْفَةَ قَالَ، حَدَّثَنَا شِبْلٌ، عَنِ ابْنِ أَبِي نَجِيحٍ، عَنْ مُجَاهِدٍ : (فَلَا تَسْأَلْنِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ)، قَالَ: بَيَّنَ اللَّهُ لِنُوحٍ أَنَّهُ لَيْسَ بِابْنِهِ .

قَالَ ابْنُ جُرَيْجٍ فِي قَوْلِهِ : (وَنَادَى نُوحٌ ابْنَهُ)، قَالَ : نَادَاهُ وَهُوَ يَحْسَبُهُ أَنَّهُ ابْنُهُ وَكَانَ وُلِدَ عَلَى فِرَاشِهِ {أى أنه زنا} ..

18219 -
حَدَّثَنِي الْحَارِثُ قَالَ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ قَالَ، حَدَّثَنَا إِسْرَائِيلُ، عَنْ ثُوَيْرٍ، عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ : (إِنَّهُ لَيْسَ مِنْ أَهْلِكَ)، قَالَ : لَوْ كَانَ مِنْ أَهْلِهِ لَنَجَا .

18220 -
حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ عَمْرٍو قَالَ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ، عَنْ عَمْرٍو، سَمِعَ عُبَيْدُ بْنُ عُمَيْرٍ يَقُولُ : نَرَى أَنَّ مَا قَضَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ" الْوَلَدُ لِلْفِرَاشِ"، مِنْ أَجْلِ ابْنِ نُوحٍ.

18221 -
حَدَّثَنَا ابْنُ وَكِيعٍ قَالَ، حَدَّثَنَا ابْنُ عُلَيَّةَ، عَنِ ابْنِ عَوْنٍ، عَنِ الْحَسَنِ قَالَ : لَا وَاللَّهِ مَا هُوَ بِابْنِهِ.

وَأَمًّا قَوْلُهُ : (إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍفَإِنَّ الْقَرَأَةَ اخْتَلَفَتْ فِي قِرَاءَتِهِ . {أى أن القراء أختلفوا فى قراءته وكل قراءة لها معنى مختلف .. فأين الذكر المحفوظ هنا} .

فَقَرَأَتْهُ عَامَّةُ قَرَأَةِ الْأَمْصَارِ : (إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍبِتَنْوِينِ "عَمَلٍ" وَرَفْعِ "غَيْرِ" .

وَاخْتَلَفَ الَّذِينَ قَرَءُوا ذَلِكَ كَذَلِكَ فِي تَأْوِيلِهِ .{أى فى تفسيره} ..

فَقَالَ بَعْضُهُمْ : مَعْنَاهُ : إِنَّ مَسْأَلَتَكَ إِيَّايَ هَذِهِ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ .[ص : 347 ]

ذِكْرُ مَنْ قَالَ ذَلِكَ :

18242 -
حَدَّثَنَا ابْنُ وَكِيعٍ قَالَ ، حَدَّثَنَا جَرِيرٌ ، عَنْ مُغِيرَةَ ، عَنْ إِبْرَاهِيمَ : (إِنَّهُ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ)، قَالَ : إِنَّ مَسْأَلَتَكَ إِيَّايَ هَذِهِ عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ .

وَقَالَ آخَرُونَ : بَلْ مَعْنَاهُ : إِنَّ الَّذِي ذَكَرْتَ أَنَّهُ ابْنُكَ فَسَأَلْتَنِي أَنْ أُنْجِيَهُ ، عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ ، أَيْ : أَنَّهُ لِغَيْرِ رَشْدَةٍ .

وَقَالُوا : "الْهَاءَ" ، فِي قَوْلِهِ : "إِنَّهُ" عَائِدَةٌ عَلَى "الِابْنِ".

ذِكْرُ مَنْ قَالَ ذَلِكَ :

18246 -
حَدَّثَنَا ابْنُ وَكِيعٍ قَالَ ، حَدَّثَنَا ابْنُ نُمَيْرٍ ، عَنِ ابْنِ أَبِي عَرُوبَةَ، عَنْ قَتَادَةَ ، عَنِ الْحَسَنِ أَنَّهُ قَرَأَ : (عَمَلٌ غَيْرُ صَالِحٍ )، قَالَ : مَا هُوَ وَاللَّهِ بِابْنِهِ .

أنظر تفسير الطبري -محمد بن جرير الطبري - تفسير سورة هود - القول في تأويل قوله تعالى "قال يا نوح إنه ليس من أهلك إنه عمل غير صالح " - الجزء الخامس عشر – ص : 340 – 344 – دار المعارف .

Reference

 

وقال البغوي فى تفسير للنص :
)
إِنِّي أَعِظُكَ أَنْ تَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ([ص : 181 ] وَاخْتَلَفُوا فِي هَذَا الِابْنِ ؛ قَالَ مُجَاهِدٌ وَالْحَسَنُ : كَانَ وَلَدَ حِنْثٍ مِنْ غَيْرِ نُوحٍ ، وَلَمْ يَعْلَمْ بِذَلِكَ نُوحٌ،

وَلِذَلِكَ قَالَ : (مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ) وَقَرَأَ الْحَسَنُ " فَخَانَتَاهُمَا " ( التَّحْرِيمِ – 10(
وَقَالَ أَبُو جَعْفَرٍ الْبَاقِرُ: كَانَ ابْنَ امْرَأَتِهِ وَكَانَ يَعْلَمُهُ نُوحٌ وَلِذَلِكَ قَالَ " مِنْ أَهْلِي " وَلَمْ يَقُلْ مِنِّي .

أنظر تفسير البغوي - الحسين بن مسعود البغوي - سورة هود - تفسير قوله تعالى " ونادى نوح ربه فقال رب إن ابني من أهلي وإن وعدك الحق وأنت أحكم الحاكمين – الجزء الرابع – ص : 181 - دار طيبة .

Reference

نكتفي بهذا القدر من الكلام الغريب والشاذ عن إله شاذ فاسق لا يستر عباده ونناشدك عزيزي القارئ هامسين فى أذانك قائلين : " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ جَاءَكُمْ إله القرآن بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَنْ تُصِيبُوا قَوْمًا بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ " .

 

ملحوظة هامه :

نوح فى القرآن هو أول أنبياء من أولي العزم وهم نوح إبراهيم وموسى و عيسي ومحمد .. وقد ذكر نوح في كثير من الآيات القرآنية، ومجموع السور التي ذكر فيها (29) سورة، وأما اسمه فقد ورد فى القرآن 43 مرة.

تكررت قصةنوح مع قومه في القرآن في سور عديدة، وبأساليب متنوعة، فجاءت في (سورة هود 11) أكثر تفصيلاً.

وجاء الحديث عنها في (سور الأعراف7)، و(سورة يونس 10)، و(سورة المؤمنون 23) ، و(سورة الشعراء 26 ) ، و(سورة العنكبوت 29)، و(سورة الصافات 37)، و(سورة القمر 54) بشيء من التفصيل. وجاءت إشارة إليها في سور الأنبياء والفرقان والذاريات. وثمة سورة كاملة في القرآن سميت باسم (سورة نوح 71)، تحكي لنا ما دار بين نوح وقومه، وما قاله لقومه، وما ردوا به عليه
والقصة تختلف كثيراً عنها فى الكتاب المقدس كعادة كاتب القرآن الذى لم يقرآ الكتاب المقدس بل كان يعتمد على أساطير الأولين وخرفات المحيطين .. وأذا أردت أن تعرف القصة الحقيقة فهى موجوده فى العهد القديم فى (سفر التكوين الأصحاحات من أصحاح 6 – أصحاح 10) ..

 

 

مجدي تادروس

10 / 10 / 2010

 

شاهد نهاية زوجة نوح، وفى اى البلاد وجدت سفينة عليه السلام

 

 

فلك النبي نوح وقصة الطوفان العظيم حسب الكتاب المقدس {سفية نوح}

 

 

 

 

معجزة ‏نبي الله عيسى مع ابن نبي الله نوح ‏

 

تسجيل نادر فؤاد المهندس يدعي ان المسيح عيسي ابن مريم هو الله خالق كل البشر

 

 

 

المـــــــــــــــــزيد:

الأنبياء في الإسلام (1) : سليمان والأصنام !

الأنبياء في الإسلام (2) موســـى النـــبي .. والبــــــقـــــرة !

الأنبياء في الإسلام (3): النــــبــي داوود والنعـجـــة الواحـــــــدة !

الأنبياء في الإسلام (4) : نوح والطوفان – رد على شبهات

الأنبياء في الإسلام (5) : أول من أشـــــــرك في التاريخ .. نـبــــــــــــــيّ !

الأنبياء في الإسلام (6) : يوسف القرآني والزنا .. ( نبي يخلع سراويله ) !!

الأنبياء في الإسلام (7) : مــنـــاظــــرة .. بين آدم ومــــوسـى !

الأنبياء في الإسلام (8) : النبي موسى يصف محمد بــ " الـغُــلام" !

الأنبياء في الإسلام (9): النبي عــــيسى واللـــــــص !

الأنبياء في الإسلام (10): النبي يحيى كان "إربه" مثل عود القش.. !

الانبياء في الاسلام (11) : ابراهيم النبي يختـــن نفسه بفأس ... !

الانبياء في الإسلام (12): ملك الموت يفقد عينه ببوكس نبوي .. !!!!

عناق بنت آدم أول عاهرة فى التاريخ (للكبار فقط + 18)

عوج بن عنق حفيد آدم الذى بني الفلك مع نوح ثم قتله موسى النبي

لماذا حرم الله الخنزير فى الإسلام؟

ميكي ماوس فى القرآن

اعلن وفاة دين الإسلام

نبي الرحمة لم يرحم حتى نساءه

بالصوت والصورة .. الدكتور القمص زكريا بطرس يعلن وفاة (موت) الدين الإسلامي رسمياً

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

قرآن رابسو.. سورة الجنة

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الدَعَارَةِ

قرآن رابسو.. سورة الفاشية

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

قتيلة بنت قيس زوجة محمد (ص) التي إرتدت عن الإسلام وتزوجت بعد موته

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

عنصرية النصوص القرآنية.. ونهجه في أستعباد العباد

مضاجعة الوداع للزوجة الميتة ولا حياء فى الدين الإسلامي

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

تبادل الزوجات في القرآن

  • مرات القراءة: 9174
  • آخر تعديل الثلاثاء, 29 أيلول/سبتمبر 2020 00:17

ترك تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) في المناطق المشار إليها.