Arabic English French Persian
إستعباد المرأة في القرآن والحديث والفقه

سائس ابراهيم

 

كُلَّمَا تَعَمَّقْنَا فِي التَّارِيخِ وَالْفِقْهِ الْإِسْلَامِيَيْن، إِلَّا وَزَكَمَتْ أُنُوفَنَا رَوَائِحُ الْعَفَنِ الْمُقْرِف

 

معضلة الإستلاب النسائي أوَّلاً:

 

المرأة المسلمة تدافع بشدة عَمَّنْ يَضْطَهِدُهَا من الرجال، ترفع صوره في المظاهرات وهي مستعدة للتضحية بنفسها وبأولادها من أجله، مع أن هؤلاء لا يضطهدونها فقط بل يريدون إعادتها إلى حياة القرون الوسطى.

ويلقى هذا الإضطهاد تقبلاً عند الكثيرات من النسوة المسلمات، بل والكثيرات منهن يرفضن القبول بأن ثمة إضطهاد ديني يمارس عليهن، رغم أن القرآن أعطى الرجل الحق في أن يطرد المرأة بكلمة واحدة ، وأباح له حق ضربها في حالة الشك أو الخوف من نشوزها، وأعطاه حتى ولو كان قاصراً، حق الولاية عليها. في المغرب مثلاً لا تستطيع المرأة السفر إلى خارج البلد بدون رخصة مغادرة التراب الوطني الموقعة من طرف الزوج، حتى ولو كانت الزوجة أستاذة جامعية والزوج حمار أعجم لا يعرف القراءة ولا الكتابة، المهم أن عضوه التناسلي يعطيه هذا الحق، وإني لعلى يقين أن هذه الرخصة موجودة بأشكال متعددة في كل البلدان المسماة عربية إسلامية، وإذا فهمنا كيف أن هذه النسوة رغم أن القرآن أنزلهن منزلة الدواب بإباحة ضربهن من قبل الرجال، واعتبرهن نجسات في فترة حيضهن وولادتهن، تدافعن بقوة عن القرآن وترفعنه على رؤوسهن وتقبلنه كلما أمسكن به وهن مطهرات من الرجس والنجاسة طبعاً، ومن بينهن الكثير من المثقفات والكاتبات اللواتي ألفن كتباً ضخمة عن عدالة هذا الدين ومساواته للمرأة بالرجل، يمكن أن نفهم بسهولة إستسلام وخضوع العقل إلى الدين عن طيب خاطر، وإذا قمنا بالبحث عن سبب هذه المفارقة عند المرأة نجد أن سبب تقبلها لهذا الإضطهاد ولهذه اللامساوة يعود على الأقل لعاملين :

أولهما : الخوف الشديد المستقر في عقولهن من العقاب السماوي إن ثُرن على أي ممارسة أو فعل أجازه القرآن.

ثانيهما : قوة العادة والعرف، أي أَنَّ تَحَوُّل هذا الإضطهاد المُشَرْعَن وَالْمُمَارَس إلى عادة أو عُرْف يَجْعَلُهَا تَتَقَبَّلُهُ بِرِضَى وكأنه "إضطهاد مقدس"، مثلما كانت المرأة المصرية القديمة تعتبر إلقاء نفسها في النيل أمراً مقدساً.

اللطم والصفع كدواء :

كتب السيد توفيق أبو شومر، أحد كتاب "الحوار المتمدن" مقالاً بعنوان "من فقه إذلال النساء" جاء في أحد مقاطعه : "وصلتني رسالة إلكترونية غريبة من أحدهم تعدد فضائل ومنافع لطم النساء على وجوههن، أو خدودهن من قِبل أزواجهن أو بعولتهن وجاءت الرسالة، بمناسبة اليوم العالمي للاحتفاء بالنساء. وهي تُعدد فوائد لطم وضرب خدود النساء بالصفعات الذكورية. ومن الفوائد التي وردت في الرسالة :

إعادة النضارة إلى خدود النساء، وتسهيل مرور الدم في شرايين الخدود الجميلة، وتدليك عضلات الفكين، والقضاء على الجلطات والتخثرات الدموية في وجوه الحسناوات، وطالبتْ الرسالةُ النساءَ أن يستسلمن لأيدي الرجال بغرض إعادة النضارة والألق والشباب لأجسادهن.

مُسْتَمْلَحَات مُبْكِيَة في القرآن

وإن كُنتُم مَرضَى أو عَلى سَفر أو جَاء أَحدَكُم مِن الغَائِط أو لَمَستُم النِساء فَلم تَجِدوا مَاء فَتَيَمَمُوا : المرأة والغائط سواء

وَاسْتَشْهِدُوا شَهِيدَيْنِ مِنْ رِجَالِكُمْ فَإِنْ لَمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّنْ تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاءِ أَنْ تَضِلَّ إِحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الْأُخْرَى : بمعنى أن المرأة تملك نصف عقل الرجل، إِن لم يكن أقل

مَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا : نكاح زوجاته حتى بعد موته أذى، ونكاحه لزوجة ابنه زيد في حياة هذا الأخير نافلة.

وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ : قبل وقوع النشوز، يملك الرجل حق تفسير أحوال الزوجة وحركاتها وسكناتها على هواه، وقرآن قثم بن عبد اللات يُبِيحُ لَهُ أن يعاقب الزوجة المسكينة على شيء لم تقم بفعله بعد.

وَإِنِ امْرَأَةٌ خَافَتْ مِنْ بَعْلِهَا نُشُوزًا أَوْ إِعْرَاضًا فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِمَا أَنْ يُصْلِحَا بَيْنَهُمَا صُلْحًا وَالصُّلْحُ خَيْرٌ : حينما تخاف الزوجة نشوز الزوج، ينقلب قثم وقرآنه حَمَلاً وَدِيعاً ويُشَرِّع الصلح كأحسن وسيلة لعودة الوئام.

مُسْتَمْلَحَات مُبْكِيَة في الحديث

قَالَ الزَّيْلَعِي : وَاخْتَلَفُوا فِي حَدِّهِ " سِنُّ التَّزْوِجِ" فَقِيلَ بِنْتُ تِسْعِ سِنِين، وَالصَّحِيحُ أَنَّهُ غَيْرُ مُقَدَّرٍ بِالسِّنِّ، وَإِنَّمَا الْعِبْرَةُ بِالْإِحْتِمَالِ وَالْقُدْرَةِ عَلَى الْجِمَاعِ، فَإِنَّ السَّمِينَةَ الضَّخْمَةَ تَحْتَمِلُ الْجِمَاعَ، وَإِنْ كَانَتْ صَغِيرَةَ السِّنِّ : تبيين الحقائق، كتاب الطلاق

يَقْطَعُ الصَّلاَةَ الْمَرْأَةُ وَالْحِمَارُ وَالْكَلْبُ : صحيح مسلم

رأيت أكثر أهل النار من النساء : : صحيح البخاري.

لَوْ كُنْتُ آمِرًا أَحَدًا أَنْ يَسْجُدَ لِغَيْرِ اللَّهِ ، لَأَمَرْتُ الْمَرْأَةَ أَنْ تَسْجُدَ لِزَوْجِهَا، رواه ابن ماجة، وصححه الألباني.

صَلَاةُ الْمَرْأَةِ فِى بَيْتِهَا أَفْضَلُ مِنْ صَلَاتِهَا فِى مَسْجِدِ قَوْمِهَا، وَصَلَاتُهَا فِي غُرْفَتِهَا أَفْضَلُ مِنْ صَلَاتِهَا فِي دَارِهَا.

قال عمر بن الخطاب : لا يُسْأَلُ الرجل فى أَمْرَيْنِ : لِمَ ضَرَبَ امْرَأَتَهُ وَلِمَ عَدَّدَ.

لِلنِّسَاءِ عَشْرُ عَوْرَاتٍ فَإِذَا تَزَوَّجَتْ سَتَرَ الزَّوْجُ عَوْرَةً فَإِذَا مَاتَتْ سَتَرَ الْقَبْرُ تِسْعَ عَوْرَاتٍ.

عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : عَلِّقُوا السَّوْطَ حَيْثُ يَرَاهُ أَهْلُ الْبَيْتِ. المعجم الكبير للطبراني.

جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِي فَقَالَ لَهُ : إِنِّي أَصَبْتُ امْرَأَةً ذَاتَ حَسَب وَجَمَال، وَإِنَّهَا لَا تَلِدُ، أَفَأَتَزَوَّجُهَا ؟ قَالَ : لَا، ثُمَّ أَتَاهُ الثَّانِيَة، فَنَهَاهُ، ثُمَّ أَتَاهُ الثَّالِثَة، فَقَالَ : تَزَوَّجُوا الوَدُودَ الْوَلُودَ، فَإِنِّي مُكَاثِرٌ بِكُم الْأُمَم : مختصر سنن أبي داوود

صَعِدَ قَثْمُ بْنُ عَبْدِ اللات الْمِنْبَرَ فَخَطَبَ فِي النَّاسِ قَائِلاً : "إِنَّ بَنِي هِشَامَ بْنِ الْمُغِيرَة اسْتَأْذَنُونِي أَنْ يُنْكِحُوا ابْنَتَهَم مِنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِب، فَلَا آذَنُ، ثُمَّ لَا آذَنُ، ثُمَّ لَا آذَنُ، إِلَّا أَنْ يُرِيدَ ابْنُ أَبِي طَالِب أَنْ يُطَلِّقَ ابْنَتِي وَيَنْكِحَ ابْنَتَهُمْ، فَإِنَّمَا ابْنَتِي بَضْعَةٌ مِنِّي، يُرِيبُنِي مَا أَرَابَهَا، وَيُؤْذِينِي مَا آذَاهَا". أخرجه البخاري مسلم والترمذي والنسائي وابن ماجة : مختصر سنن أبي داوود.

عجباً، تعدد الزوجات يريبه ويؤذيه حينما يتعلق الأمر بابنته، أما حينما يتعلق ببنات الناس فهو طبيعي ومباح مبتدئاً بنفسه.

مُسْتَمْلَحَات مُبْكِيَة في الفقه

جاء في كتاب المغني لابن قدامة الحنبلي : "ولا يجب على الزوج شراء الأدوية ولا أجرة الطبيب كونه يراد بذلك إصلاح الجسم والجسم مستأجر وبالتالي لا يلزمه كما لا يلزم المستأجر بناء ما يقع من الدار".

عبد الباري الزمزمي الذي أفتى بنكاح الرجل لزوجته الميتة "نكاح الوداع"، قال في فقه النوازل : "بعدم إلزام الزوج بشراء كفن زوجته لأنه استأجرها من والدها"، وهو يتبع الفقهاء الذين أ فتوا بعدم إلزام الرجل بعلاج زوجته وقالوا إن ذلك يلزم والدها كونه مالكها الأصلي".

الفقه المالكي : وَعَلَيْهِ كِفَايَتِهَا مِنْ ذَلِكَ الْأَكْلِ وَلَوْ كَانَتْ كَثِيرَةَ الْأَكْلِ، إِلَّا إِذَا اشْتَرَطَ عِنْدَ زَوَاجِهَا كَوْنَهَا غَيْر أَكُولَة فَإِنَّ لَهُ رَدَّهَا مَا لَمْ تَرْضَ بِالْوَسَط : الفقه على المذاهب الأربعة للجزيري

الفقه الشافعي : إذا وضعت الزوجة أصباغًا وزينة لا تعجب الزوج وجب عليها أن تزيل ما وضعت على نفقتها أو نفقة أهلها : نفس المصدر

الفقه الحنفي : وله "أي للزوج" منع أهلها من السكنى معها ولو سكنى ولدها من غيره، ولو كان صغيراً، كذا له منعها من إرضاعه وتربيته، لأنه يشغلها عنه، ورضاعته تضر بجمالها ونظافتها التي يجب أن تكون من حقه وحده : نفس المصدر

الفقه المالكي : ويشترط أن تَبْلَى الْكُسْوَة حَتَّى يَأْتِيهَا بِغَيْرِهَا، أما إذا ظلت قريبة من جِدَّتِهَا صَالِحَة لِلْإِسْتِعْمَال فإنه لا تُفْرَضُ لَهَا كُسْوَةٌ أُخْرَى حَتَّى تَخْلُقَ، وَلَا يُفْرَضُ عَلَيْهِ ثِيَابُ الْخُرُوجِ لِزِيَارَةِ أَهْلِهَا : نفس المصدر

الإستمتاع بجسد النساء بِأَجْر أَوْ بِدُونِ أَجْر:

القرآن :

وَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ أَن تَنكِحُوهُنَّ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ : الزنا المقدس

فَمَا اسْتَمْتَعْتُمْ بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً : الزنا المقنع

وَامْرَأَةً مُّؤْمِنَةً إِن وَهَبَتْ نَفْسَهَا لِلنَّبِيِّ إِنْ أَرَادَ النَّبِيُّ أَن يَسْتَنكِحَهَا خَالِصَةً لَّكَ مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ : ماذا يُدْعَى هذا، ماذا يُدْعَى هذا، ماذا يُدْعَى هذا.

فَلَمَّا قَضَى زَيْدٌ مِنْهَا وَطَراً زَوَّجْنَاكَهَا لِكَيْ لَا يَكُونَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ حَرَجٌ فِي أَزْوَاجِ أَدْعِيَائِهِمْ إِذَا قَضَوْا مِنْهُنَّ وَطَراً : لمّا شبع منها زيد نكاحاً، أعطيناها لآخر تَشَهّاها كالحيوان واختطفها من زوجها الذي لم يكن سوى ابنه.

وَلا تُؤْتُوا السُّفَهَاءَ أَمْوَالَكُمُ الَّتِي جَعَلَ اللَّهُ لَكُمْ قِيَامًا : السَّفيه هو الجاهل الضعيف الرّأي القليل المعرفة ولهذا سمى اللهُ النساءَ والصبيانَ سفهاء، قال عامة علماء التفسير : هم النساء والصبيان.

الحديث :

قيل أن النبيَّ رَأَى امْرَأَةً فَأَتَى امْرَأَتَهُ زَيْنَبَ فَقَضَى حَاجَتَهُ ثُمَّ خَرَجَ إِلَى أَصْحَابِهِ فَقَالَ "إِنَّ الْمَرْأَةَ تُقْبِلُ فِى صُورَةِ شَيْطَان وَتُدْبِرُ فِى صُورَةِ شَيْطَان فَإِذَا أَبْصَرَ أَحَدُكُمُ امْرَأَةً فَلْيَأْتِ أَهْلَهُ فَإِنَّ ذَلِكَ يَرُدُّ مَا فِى نَفْسِه" صحيح مسلم

الفقه :

قال العريفي الوهابي مُحَلِّلاً جهاد النكاح : زواج المناكحة التي تقوم به المسلمة المحتشمة البالغة 14 عاماً فما فوق أو مطلقة أو أرملة، جائزٌ شرعاً مع المجاهدين في سورية وهو زواج محدود الأجل بساعات لكي يفسح المجال لمجاهدين آخرين بالزواج كذلك، وهو يشد عزيمة المجاهدين وكذلك هو من الموجبات دخول الجنَّة لمن تجاهد به".

قالت صباح السقاري الأخوانية المصرية لجريدة أخبار اليوم "جهاد المناكحة ليس حلال إلا بوجوده في أرض الجهاد كرابعة العدوية والنهضة وهو يوجد بسوريا وهو "فرض" على كل مسلمة هناك، والآن أصبح فرضاً بمصر لأن مصر مغتصبة ولا بد أن ترجع لحكم الأخوان مرة أخرى وعلى المسلمات الذهاب لرابعة لجهاد المناكحة.

بعض المراجع

القرآن، المعجم المفصل لألفاظ القرآن لفؤاد عبد الباقي، صحيح مسلم، صحيح البخاري، الفقه على المذاهب الأربعة للجزيري، تفصيل وسائل الشيعة إلى تحصيل مسائل الشريعة، تأليف محمد بن الحسن الحر العاملي، من علماء الشيعة،

مستدرك الوسائل ومستنبط المسائل المعروف ب"المستدرك" لميرزا حسين النوري الطبرسي من علماء الشيعة.

قصة إستعباد وتحقير المراة في الاسلام

واضربوهن.. ضرب المراة في الاسلام

ضرب المرأة تكريم لها

الاسلام كرم المرأة بالضرب

معنى النساء ناقصات عقل ودين للشيخ الشعراوى

شرح حديث قطع الصلاة بمرور الحمار والمرأة والكلب الأسود - الشيخ عبدالعزيز الطريفي

نساء يكشفن تفاصيل خطيرة عن جهاد النكاح بسوريا

تونس: قرائن قوية على وجود ما يسمى "جهاد النكاح"

للمـــــــــــزيد:

مظاهرات حقوق الانسان و حرية المرأة

ضرب المرأة كضرب البعير لانها لا تفهم

اهانة الإسلام للمرأة والرد على المدافعين

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

الحب والزواج فى الإسلام

الداعية السعودي ناصر العمر يفتي يجوز ممارسة الجنس مع المرأة المتزوجة إن قصّر زوجها بمعاشرتها جنسياً

اهانة الإسلام للمرأة والرد على المدافعين

من هو الحمار الحقيقي بحسب النص القرآني: اكتشف بنفسك؟!

أعارة الفروج فى الإسلام

تبادل الزوجات في القرآن

حريم الصلعوم.. غزوات ونزوات محمد ابن أمنة النسائية

عائشة أم المؤمنين تصف محمّد ابن أمنه الصلعومي.. بالكلب الذي يلهث!

ماذا وراء الحجاب.. وتمثيل الغُسل من الجنابة

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ

يا ورد قاعد على الكراسى.. حُرمة الجلوس على الكرسي وكيف يستنكح الشيطان الجالسات عليه!!!!!

بالصوت والصورة.. الشيخ الأردني ياسر العجلوني يفتي باسترقاق اللاجئات السوريات وجعلهن جواري وإماء فى البلاد الإسلامية

زواج البنطال

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

أخلاق إسلامية (1): وإن زني وإن سرق

أخلاق إسلامية (2) : لا تنهى عن خلق وتأتي بمثله

أخلاق إسلامية (3) : ينكح بلا قانون ويقتل بلا شريعة

أخلاق إسلامية (4): أصول السباب الجنسي

أخلاق إسلامية (5): اغتيال براءة الأطفال

أخلاق إسلامية (6) : استعارة فروج النساء

ما يجوز ولا يجوز في نكاح البهيمة والعجوز

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

قرآن رابسو.. سورة كورونا

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

 

يقول كاتب القرآن فى (سورة النور 24 : 31) :

" وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّأَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ " .

قال بن كثير فى تفسيره للنص :
هَذَا أَمْرٌ مِنَ اللَّهِ تَعَالَى لِلنِّسَاءِ الْمُؤْمِنَاتِ ،

وَغَيْرَةٌ مِنْهُ {الله} لِأَزْوَاجِهِنَّ، عِبَادِهِ الْمُؤْمِنِينَ ،

وَتَمْيِيزٌ لَهُنَّ عَنْ صِفَةِ نِسَاءِ الْجَاهِلِيَّةِ وَفِعَالِ الْمُشْرِكَاتِ .

وَكَانَعَلَى الْبِغَاءِ إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا .

سَبَبَ نُزُولِ هَذِهِ الْآيَةِ مَا ذَكَرَهُ مُقَاتِلُ بْنُ حَيَّانَ قَالَ : بَلَغَنَا - وَاللَّهُ أَعْلَمُ - أَنَّ جَابِرَ بْنَ عَبْدِ اللَّهِ الْأَنْصَارِيَّ حَدَّثَ :

أَنَّ " أَسْمَاءَ بِنْتَ مُرْشِدَةَ " كَانَتْ فِي مَحِلٍّ {مكان} لَهَا فِي بَنِي حَارِثَةَ ،

فَجَعَلَ النِّسَاءُ يَدْخُلْنَ عَلَيْهَا غَيْرَ مُتَأزِّرَاتٍ فَيَبْدُو مَا فِي أَرْجُلِهِنَّ مِنَ الْخَلَاخِلِ ،

وَتَبْدُو صُدُورُهُنَّ وَذَوَائِبُهُنَّ ،

فَقَالَتْ أَسْمَاءُ : مَا أَقْبَحَ هَذَا .

فَأَنْزَلَ اللَّهُ : ( وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ) الْآيَةَ .

فَقَوْلُهُ تَعَالَى : ( وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ ) أَيْ : عَمَّا حَرَّمَ {التحريم يعني وجود أباحة فى السابق أى أن النص مكتوب لنساء لا يغضغضن من أبصارهم} اللَّهُ عَلَيْهِنَّ مِنَ النَّظَرِ إِلَى غَيْرِ أَزْوَاجِهِنَّ .

وَلِهَذَا ذَهَبَ [كَثِيرٌ مِنَ الْعُلَمَاءِ] إِلَى أَنَّهُ :

لَا يَجُوزُ لِلْمَرْأَةِ أَنْ تَنْظُرَ إِلَى الْأَجَانِبِ بِشَهْوَةٍ وَلَا بِغَيْرِ شَهْوَةٍ أَصْلًا .

وَاحْتَجَّ كَثِيرٌ مِنْهُمْ بِمَا رَوَاهُ أَبُو دَاوُدَ وَالتِّرْمِذِيُّ ، مِنْ حَدِيثِ الزُّهْرِيِّ ، عَنْ نَبْهَانَ - مَوْلَى أُمِّ سَلَمَةَ - أَنَّهُ حَدَّثَهُ : أَنَّ أُمَّ سَلَمَةَ حَدَّثَتْهُ : أَنَّهَا كَانَتْ عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَمَيْمُونَةُ ،

قَالَتْ : فَبَيْنَمَا نَحْنُ عِنْدَهُ أَقْبَلَ ابْنُ أُمِّ مَكْتُومٍ {الأعمي الذى عبس محمد وتولي عنه} ، فَدَخَلَ عَلَيْهِ ،

وَذَلِكَ بَعْدَمَا أُمِرْنَا بِالْحِجَابِ ،

فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " احْتَجِبَا مِنْهُ "

فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَلَيْسَ هُوَ أَعْمَى لَا يُبْصِرُنَا وَلَا يَعْرِفُنَا؟

فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " أَوَ عَمْيَاوَانِ أَنْتُمَا؟ أَلَسْتُمَا تُبْصِرَانِهِ{أى العيب فى النساء} " .

أنظر سنن أبي داود برقم (4112) وسنن الترمذي برقم (2778) .

ثُمَّ قَالَ التِّرْمِذِيُّ : هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ .

وَذَهَبَ آخَرُونَ مِنَ الْعُلَمَاءِ إِلَى جَوَازِ نَظَرِهِنَّ إِلَى الْأَجَانِبِ بِغَيْرِ شَهْوَةٍ ، كَمَا ثَبَتَ فِي الصَّحِيحِ : أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ جَعَلَ يَنْظُرُ إِلَى الْحَبَشَةِ وَهُمْ يَلْعَبُونَ بِحِرَابِهِمْ يَوْمَ الْعِيدِ فِي الْمَسْجِدِ ،

وَعَائِشَةُ أُمُّ الْمُؤْمِنِينَ تَنْظُرُ إِلَيْهِمْ مِنْ وَرَائِهِ ، وَهُوَ يَسْتُرُهَا مِنْهُمْ حَتَّى مَلَّتْ وَرَجَعَتْ .

أنظر صحيح البخاري برقم (454)

وَقَوْلُهُ : ( وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ) قَالَ سَعِيدُ بْنُ جُبَيْرٍ : ، عَنِ الْفَوَاحِشِ .

وَقَالَ قَتَادَةُ وَسُفْيَانُ : عَمَّا لَا يَحِلُّ لَهُنَّ .

وَقَالَ مُقَاتِلٌ : ، عَنِ الزِّنَى .

وَقَالَ أَبُو الْعَالِيَةِ : كُلُّ آيَةٍ نَزَلَتْ فِي الْقُرْآنِ يُذْكَرُ فِيهَا حِفْظُ الْفُرُوجِ ، فَهُوَ مِنَ الزِّنَى ، إِلَّا هَذِهِ الْآيَةَ : ( وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ) أَلَّا يَرَاهَا أَحَدٌ .

وَقَالَ : ( وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ) أَيْ : لَا يُظْهِرْنَ شَيْئًا مِنَ الزِّينَةِ لِلْأَجَانِبِ ، إِلَّا مَا لَا يُمْكِنُ إِخْفَاؤُهُ .

أنظر تفسير بن كثير - تفسير القرآن العظيم - إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي الدمشقي - تفسير سورة النور- تفسير قوله تعالى " وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا " – الجزء السادس - [ ص: 45 ] - دار طيبة - سنة النشر: 1422هـ / 2002م .

Reference

ونحن بدورنا نسأل كاتب القرآن :

أ – ما الذى رآه رب العباد أذا أفترضنا أنه هو كاتب القرآن فى تلك النساء وهو المحيط علماً بكل شيء وفاحص القلوب والنوايا ولا يخفى عليه أمر وكتبه كاتب القرآن ؟

ب – هل هذا الأمر الإلهي لكل المؤمنات بالإسلام فى كل العصور أم كان يخص المُسلمات المعاصرات لمحمد (ص) فقط ؟

جـ - استدل علماء الإسلام على أن الأصل في الأشياءالإباحة أن لم يوجد نص تحريم، فأى مجتمع هذا الذى كان يبيح للمرأة القباحة، هل تحتاج المرأة لنص ديني من رب العباد حتى تحفظ حيائها وتصون كرامتها .. ولا تكشف فرجها للعامة ؟ ... وإذا لم تنزل هذه الآية الكريمة، هل كنا سنرى المؤمنات بالإسلام "لا يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ ولا يَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ" ؟

د – ألم يكن من الأذوق أن يكتفي إله الإسلام برد فعل " أسماء بنت مُرْشدَة" التى أعترضت على المتبرجات فقالت "ما أقبح هذا " ويكتفى بالحديث ولا يقل لمحمد (ص) {وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ} فيصبح حكم عام على كل المُسلمات بأنهن عاهرات "لا يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ ولا يَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ" وينبغى أن يمتنعن عن هذه التصرفات القبيحة ؟

هـ – هل النص الذى كتبه كاتب القرآن، نبوة إلهية من إله الإسلام بأن كل المؤمنات بالإسلام عاهرات فأنزل {وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ...} ؟

و – هل كاتب القرآن من خلال هذا النص القبيح أرد أن يقول أن كل النساء عاهرات بما فيهن المؤمنات، بسبب عدم أعتراف عائلته {قبيلة قريش} بنسبه لعبد الله لأنه ولد بعد وفاة أبوه بأربعة سنوات كما ورد فى حاديث مقتل حمزة عمه،

وكأنه يلمح أن أمه لم تكن هى الوحيدة الزانية بل أن كل النساء المؤمنات فى كل العصور عاهرات أيضاً ؟

ز – هل هذا النص يَسرى أيضاً على نساء محمد، وبالذات إذا علمنا أن هناك نص قرآني من إله الإسلام لنساء النبي قال فيه كاتب القرآن فى (سورة الآحزاب 33 : 32 – 33):

" يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِنَ النِّسَاءِ إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلًا مَعْرُوفًا (32) وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآَتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَأَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا (33)"....

ولم يدلنا المفسرين ما نوع الرجس الذى سيطهر منه نساء النبي تطهيراً ؟، وفى السياق النصي ينذر كاتب القرآن أمهات المؤمنينن أى نساء محمد قائلاً فى (سورة الأحزاب 33 : 30 – 31) :

"يَانِسَاءَ النَّبِيِّ مَنْ يَأْتِ مِنْكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا (30) وَمَنْ يَقْنُتْ مِنْكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ وَتَعْمَلْ صَالِحًا نُؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا (31) " .

قال بن كثير فى تفسيره للنص :

" يَقُولُ تَعَالَى وَاعِظًا نِسَاءَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، اللَّاتِي اخْتَرْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الْآخِرَةَ ، وَاسْتَقَرَّ أَمْرُهُنَّ تَحْتَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ يُخْبِرَهُنَّ بِحُكْمِهِنَّ [وَتَخْصِيصِهِنَّ] دُونَ سَائِرِ النِّسَاءِ، بِأَنَّ مَنْ يَأْتِ مِنْهُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ –

قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : وَهِيَ النُّشُوزُ وَسُوءُ الْخُلُقِ وَعَلَى كُلِّ تَقْدِيرٍ فَهُوَ شَرْطٌ ، وَالشَّرْطُ لَا يَقْتَضِي الْوُقُوعَ ..

فَلَمَّا كَانَتْ مَحَلَّتُهُنَّ رَفِيعَةً ، نَاسَبَ أَنْ يَجْعَلَ الذَّنْبَ لَوْ وَقَعَ مِنْهُنَّ مُغْلَّظًا ، صِيَانَةً لِجَنَابِهِنَّ وَحِجَابِهِنَّ الرَّفِيعِ; وَلِهَذَا قَالَ : ( مَنْ يَأْتِ مِنْكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ)

قَالَ مَالِكٌ ، عَنْ زَيْدِ بْنِ أَسْلَمَ : ( يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ ) قَالَ : فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ

وَعَنِ ابْنِ أَبِي نَجِيحٍ [ عَنْ مُجَاهِدٍ ] مِثْلَهُ

(وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا ) أَيْ : سَهْلًا هَيِّنًا

ثُمَّ ذَكَرَ عَدْلَهُ وَفَضْلَهُ فِي قَوْلِهِ : ( وَمَنْ يَقْنُتْ مِنْكُنَّ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ ) أَيْ : يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْتَجِبْ ( نُؤْتِهَا أَجْرَهَا مَرَّتَيْنِ وَأَعْتَدْنَا لَهَا رِزْقًا كَرِيمًا ) أَيْ : فِي الْجَنَّةِ ، فَإِنَّهُنَّ فِي مَنَازِلِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، فِي أَعْلَى عِلِّيِّينَ ، فَوْقَ مَنَازِلِ جَمِيعِ الْخَلَائِقِ ، فِي الْوَسِيلَةِ الَّتِي هِيَ أَقْرَبُ مَنَازِلِ الْجَنَّةِ إِلَى الْعَرْشِ " .

أنظر تفسير القرآن العظيم – تفسير بن كثير - إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي الدمشقي - تفسير سورة الأحزاب - تفسير قوله تعالى " يَانِسَاءَ النَّبِيِّ مَنْ يَأْتِ مِنْكُنَّ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ يُضَاعَفْ لَهَا الْعَذَابُ ضِعْفَيْنِ "- دار طيبة - سنة النشر: 1422هـ / 2002م – الجزء السادس – ص : 408 .

Reference

نكتفي بهذه الإستدلالات العقلية وأما باقى النص الوارد فى (سورة النور 24 : 31) فأتركه لحضرتك لتجيب على الأتى :

1 – " وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ .... "،

فهل هذا أمر من إله الإسلام بأن تبدي المؤمنة الُمسلمة زينتها لآَبَائِهِنَّ أَوْ آَبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ ... إلى آخر القائمة كما تبديها لبعلها {زوجها} ؟

2 – وهل يحل للمؤمنات بالإسلام أن يبدين زينتهن لمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ " بنفس المستوى الذى تبدي فيه بزينتها لبعلها ؟

3 – هل يجوز للمُسلمة أن تستعمل ملك يمينها كما صرح للرجل المُسلم " فَانْكِحُوا .... مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ " (سورة النساء 4 : 3) ؟

وقد قال بن كثير فى تفسير للنص "لمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ ":

"عَنْ أَنَسٍ ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَتَى فَاطِمَةَ بِعَبْدٍ قَدْ وَهَبَهُ لَهَا . قَالَ : وَعَلَى فَاطِمَةَ ثَوْبٌ إِذَا قَنَّعَتْ بِهِ رَأْسَهَا لَمْ يَبْلُغْ رِجْلَيْهَا ، وَإِذَا غَطَّتْ بِهِ رِجْلَيْهَا لَمْ يَبْلُغْ رَأْسَهَا ، فَلَمَّا رَأَى النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَا تَلْقَى قَالَ : " إِنَّهُ لَيْسَ عَلَيْكِ بَأْسٌ ، إِنَّمَا هُوَ أَبُوكِ وَغُلَامُكِ " .

أنظر المصدر السابق ص : 48 .

4 – قال بن كثير فى تفسير النص : " أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الإرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ "

يَعْنِي : كَالْأُجَرَاءِ وَالْأَتْبَاعِ الَّذِينَ لَيْسُوا بِأَكْفَاءَ ،

وَهُمْ مَعَ ذَلِكَ فِي عُقُولِهِمْ وَلَهٌ وَخَوَثٌ ،

وَلَا هَمَّ لَهُمْ إِلَى النِّسَاءِ وَلَا يَشْتَهُونَهُنَّ .

قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : هُوَ الْمُغَفَّلُ الَّذِي لَا شَهْوَةَ لَهُ .

وَقَالَ مُجَاهِدٌ : هُوَ الْأَبْلَهُ .

وَقَالَ عِكْرِمَةُ : هُوَ الْمُخَنَّثُ الَّذِي لَا يَقُومُ زُبُّهُ . وَكَذَلِكَ قَالَ غَيْرُ وَاحِدٍ مِنَ السَّلَفِ .

وَفِي الصَّحِيحِ مِنْ حَدِيثِ الزُّهْرِيِّ ، عَنْ عُرْوَةَ ، عَنْ عَائِشَةَ; أَنَّ مُخَنَّثًا كَانَ يَدْخُلُ عَلَى أَهْلِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، وَكَانُوا يَعُدُّونَهُ مِنْ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ ،

فَدَخَلَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَهُوَ يَنَعَتُ امْرَأَةً :

يَقُولُ إِنَّهَا إِذَا أَقْبَلَتْ أَقْبَلَتْ بِأَرْبَعٍ ،

وَإِذَا أَدْبَرَتْ أَدْبَرَتْ بِثَمَانٍ {يقول كلام جنسي لا يليق}.

فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ:

" أَلَا أَرَى هَذَا يَعْلَمُ مَا هَاهُنَا ، لَا يَدْخُلَنَّ عَلَيْكُنَّ " فَأَخْرَجَهُ ،{أى أن محمد لم يلتزم بالنص القرآني لأنه غار على عائشه لأنه لا يثق فيها بسبب حادث الأفك ورضى بالأمر لفاطمة أبنته}فَكَانَ {المخنث} بِالْبَيْدَاءِ يَدْخُلُ يَوْمَ كُلِّ جُمُعَةٍ يَسْتَطْعِمُ .

أَخْرَجَاهُ فِي الصَّحِيحَيْنِ ، مِنْ حَدِيثِ هِشَامِ بْنِ عُرْوَةَ ، بِهِ .

أنظر المصدر السابق ص : 49 .

وَقَالَ الْإِمَامُ أَحْمَدُ : عَنْ عَائِشَةَ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ، قَالَتْ :

كَانَ رَجُلٌ يَدْخُلُ عَلَى أَزْوَاجِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُخَنَّثٌ ،

وَكَانُوا يَعُدُّونَهُ مِنْ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ ،

فَدَخْلَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمًا وَهُوَ عِنْدَ بَعْضِ نِسَائِهِ ،

وَهُوَ يَنْعَتُ امْرَأَةً .

فَقَالَ : إِنَّهَا إِذَا أَقْبَلَتْ أَقْبَلَتْ بِأَرْبَعٍ ، وَإِذَا أَدْبَرَتْ أَدْبَرَتْ بِثَمَانٍ .

فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " أَلَا أَرَى هَذَا يَعْلَمُ مَا هَاهُنَا؟ لَا يَدْخُلَنَّ عَلَيْكُمْ هَذَا " فَحَجَبُوهُ .

وَرَوَاهُ مُسْلِمٌ ، وَأَبُو دَاوُدَ ، وَالنَّسَائِيُّ مِنْ طَرِيقِ عَبْدِ الرَّزَّاقِ ، بِهِ .

أنظر صحيح مسلم برقم (2181) .

أنظر كتاب المغني لابن قدامة - موفق الدين عبد الله بن أحمد بن قدامة - كتاب النكاح - من أراد أن يتزوج امرأة فله أن ينظر إليها من غير أن يخلو بها - فصل من ذهبت شهوته من الرجال لكبر أو عنة أو مرض لا يرجى برؤه - دار إحيار التراث العربي - سنة النشر: 1405هـ / 1985م - رقم الطبعة: الأولى .

Reference

أنظر تفسير بن كثير - تفسير القرآن العظيم - إسماعيل بن عمر بن كثير القرشي الدمشقي - تفسير سورة النور- تفسير قوله تعالى " وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا " – الجزء السادس - [ ص: 45 ] - دار طيبة - سنة النشر: 1422هـ / 2002م .

Reference

وبعد الرجوع إلى كل المفسرين من أمثال بن كثير والطبري والقرطبي، نجد أن تأويل النص كالأتي :

" وَقُلْ { أمر من رب العباد }

لِلْمُؤْمِنَاتِ { لكل المؤمنات بالإسلام }

يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ { عدم النظر للرجال بشهوة }

وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ { من الزني } " .

ونكتفي بهذا القدر من السفاهات فى هذا النص ومن أراد المزيد فعليه بالرجوع لأبن كثير والطبري والقرطبي وغيرهم من المفسرين للنص .

أليس هذا تحرش جنسي من كاتب القرآن فى أدعائه الخبيث على كل المؤمنات بالإسلام بأنهن عاهرات؟ ونحن بالنيابة عن كل المُسلمات نقول لهذ المتحرش " خسئت أيها الكذاب أبو كل كذاب" .

أخلاق الرسول - هل كان الرسول شاذا جنسيا

الاسلام كرم المرأة بالضرب

المرأة عورة وفتنة وتقبل في صورة "شيطان" والرجل ضعيف لا يملك نفسه هذا عند الفقهاء!!

هل كرم الإسلام المرأة؟

للمزيد:

ملك اليمين.. وَمَا أَدْرَاكَ مَا ملك اليمين

حادثة إفك مارية القبطية

تبادل الزوجات في القرآن

للكبار فقط (+18) كاتب القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

ضرب المرأة في الاسلام عند رفضها ممارسة الجنس مع زوجها

الإسلام وفرج المرأة

أعارة الفروج فى الإسلام

حريم الصلعوم.. غزوات ونزوات محمد ابن أمنة النسائية

عائشة أم المؤمنين تصف محمّد ابن أمنه الصلعومي.. بالكلب الذي يلهث!

حريم الصلعوم.. غزوات ونزوات محمد ابن أمنة النسائية

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

Was Muhammad a bisexual pervert?

ماذا وراء الحجاب.. وتمثيل الغُسل من الجنابة

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

بالصوت والصورة عمرو القاضي.. إسلامي لم يمنعني من المثلية

يا ورد قاعد على الكراسى.. حُرمة الجلوس على الكرسي وكيف يستنكح الشيطان الجالسات عليه!!!!!

الشذوذ الجنسي في الإسلام

المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان: ممنوع وصف الرسول بانه شاذ جنسياً

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

دين الخزي والعار .. بعد مضاجعة الوداع وأرضاع الكبير والبدوقيليا المحمدية مع عائشة ....وما خفي كان أبشع

سورة الواقعة

الكُفَيت الرَبانِي والقُوَة الصلعومية الجِنسيَة.. مِنْ دَلائِلِ النِبُوَة المُحَمَدِيَة

كيف تصنع قنبلة بشرية ؟

القرآن آجندة الشيطان لقتل كل البشر

إِلْهَاً وَحْشِيًّا يَلدْ أُمْة من اَلْقَتَلة

سورة الحمامة

سورة الخرطوم

افعال لا تليق بنبي : 1 - مقتل ام قرفة

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

المثلية الجنسية والبيدوفيليا في التاريخ الإسلامي: علامة استفهام

المثلية الجنسية والبيدوفيليا في التاريخ الإسلامي: علامة استفهام

 

سعيدة بنسليمان

 

عرف التاريخ الإسلامي منذ بداياته، قصصا مختلفة الأشكال والأنماط حول الجنس، سواءً الغيري أو المثلي. نجد هذه القصص تعجّ بها مجموعة من الكتب التي ألّفها فقهاء معروفون، ككتاب :

رجوع الشيخ إلى صباه في القوة على الباهلمؤلفه الإمام أحمد بن سليمان بن كمال باشا وكان صنفه بإشارة من السلطان سليم الأول وأتم طباعته في سنة 903 هـ،

ol3

وكتابالروض العاطر في نزهة الخاطروهو كتاب تعليمي جنسي، من تأليف أبو عبد الله محمد بن محمد النفراوي فيما بين عامي 1410 و1434

بناء على طلب من السلطان عبد العزيز الحفصي سلطان تونس، وذلك لإثراء الكتاب الصغير “تنوير الوقاع في أسرار الجماع” لنفس المؤلف. وهذا الكتاب كان مخاطبا السلطان ليس لضعفه بل لأن السلطان هو من طلب كتابته وذلك واضح من بداية كل باب ف ” أعلم يرحمك الله”.

كتاب “نواضر الأيك في معرفة النيك” هو مؤلفٌ منسوب للإمام السيوطي، عبارة عن ملخص لكتاب “الوشاح في فوائد النكاح.يدور موضوعه حول الجنس والأوضاع الجنسية. ولم يجد المؤلف حرجا في تسمية الأشياء بأسمائها، فهو صريح في استخدام اللفظ الدال على أعضاء الجهاز الجنسي للذكر والأنثى والمستخدم في الكلام العام، أو ما يسمى بعورات الجسد، كما أنه صريح بتلفظ أسماء العملية الجنسية ووصفها وصفا كاملا وصريحاً. كتب وغيرها عديد لا يسعني الورق هنا لذكرها جميعها، زيادة على ترجمة كتاب كاماسوترا الشهير إلى العربية.

هذا واشتهر بعض الشعراء المسلمين في العهد العباسي والأموي، بميولاتهم المثلية، فهذا الشاعر أبو نواس، فصيح العرب في زمانهن يقول: نكحت واستنكحت وذقت اللذتين.“*

في إحدى نصوصه الشهيرة. وها هو ابن أبي البغل – في غُلاميته- يقول : وإلا فالصغار ألذ طعماً ، وأحلى إن أردت بهم فعالاً، في مدحه الغلام الأمرد (الذي لم تنبت لحيته بعد).

وفي هذا الباب ورد عن أبي هريرة:

“نهى رسول الله أن يحدّ الرجل النظر إلى الغلام الأمرد”.

كذلك، نهى بعض الفقهاء عن مجالسة المردان. قال في ذلك إبراهيم النخعي: “مجالستهم فتنة وإنما هم بمنزلة النساء”.

وإذا أراد الشعراء التغزل بالجارية كانوا يصفونها بالغلام يقول الجاحظ في تعليق له على الشعر المنتشر في عصره “إن من فضل الغلام على الجارية أن الجارية إذا وُصفت بكمال الحسن قيل‏:‏ كأنَّها غلام ووصيفةٌ غلامية‏”.

في شعر منسوب إلى والبة بن الحُباب‏ يصف فيه جارية، يقول:

“لها زيُّ الغلام ولم أقسْها/ إليه ولم أُقصّر بالغلام”.

ويقول شاعر

 

لها قدّ الغلام وعارضاه/ وتفتير المبتَّلة اللعوب .

ويقول آخر:

“وصيفة كالغلام تصلح للأمرين كالغصن في تثنّيها

أكملها الله ثم قال لها لما استتمَّت في حسنها‏:‏ آية.

وها هو أحد أبرز شعراء العهد العباسي يذهب إلى التغزل بالمعاشرة الملتحين عكس بالباقين الذي أجمعوا حول مغازلة الأمرد، إنه أبو تمام الذي دافع عن وطء الملتحي قائلاً:

“قال الوشاةبدت في الخد لحيته

فقلت: لا تكثروا ما ذاك عائبه

الحسن منه على ما كنت أعهده

والشَّعْرُ حرز له ممن يطالبه.


وفي زاوية أخرى، بعيدا عن العراء والأدباء العرب، نجد في التاريخ الإسلامي مجموعة من الخلفاء (السلاطين) الذين تتابعوا على الحكم في كل العهود الحكم: الأموي والعباسي والعثماني، اشتهروا بميولاتهم المثلية، وقد قيل عن معاوية بن أبي سفيان ممارسته إياه. إلا أن خلفاء آخرين اشتهروا أكثر، إلى حد لا تخلوا سيرهم من ذكر ذلك حولهم.

ol4

في العصر الأموي اشتهر الخليفة الوليد بن يزيد بن عبد الملك بذلك، وصفه السيوطي في كتابه “تاريخ الخلفاء” بأنه “الخليفة الفاسق أبو العباس” وقال عنه شمس الدين الذهبي في كتابه “تاريخ الإسلام”: “اشتهر بالخمر والتلوّط”. بعد قتله، قال أخوه سليمان بن يزيد: “لقد راودني عن نفسي.

وذكرت الأبحاث أن العباسيين أنفقوا مبالغ طائلة لاقتناء الخصيان واستخدامهم ، وكان أول خليفة اشتهر بتعلقه المفرط بالخصيان هو “الأمين” ابن هارون الرشيد ، فكان له غلام يدعى “كوثر”..، ولما هاجم “المأمون” “الأمين” خرج كوثر ليرى الحرب، فأصيب في وجهه، فمسح الأمين الدم عن وجهه وقال:

“ضربوا قرة عيني ومن أجلي ضربوه ” .

وكان الأمين يرفض النساء والجواري ويفضل مرافقة الذكور..

وامتد الأمر أيضا إلى القضاة، حيث اشتهر به القاضي “يحيي ابن الأكثم”… وأيضا القاضي “الجرجاني” وشهرته بحبه للغلمان(البيدوفيليا)، فيقول احد الباحثين:

كان الجرجاني صديقا للوزير الأديب “صاحب بن عبادة” ومقربا منه الذي اشتهر هو الآخر بتلك العادة.

فكانت الغلامية (البيدوفيليا) في العصر العباسي أمراً متفشياً بين جميع طوائف الشعب ولا يحاسب عليه القانون، ويمارس في العلن وليس في الخفاء فقط، ويجاهر به بل ويحترمونه.. فاعترفوا بممارستهم له ولم ينكروه.. فلماذا ينكره البعض الآن؟!!

أما في العصر العثماني فكان خصيان الخلفاء العثمانيين من البيض والسود..أما البيض فكانوا يأتون بهم من البلاد الأوربية التى احتلوها، وكان مهمتهم خدمة الخليفة والسهر على راحته، وكانت أعمارهم تتراوح بين الخامسة عشر والخامسة والعشرين.. وكانت ممارسة الجنس معهم أمرا عاديا.

أما عن تلك العلاقة المثلية بين النساء فقد وردت بدورها في مختلف الكتب الإسلامية، مثلها مثل المثلية الذكورية، في كتاب روض الخاطر لأبي عبد الله محمد بن محمد النفراوي، تحكي إحدى القصص الواردة فيه عن رجل جعل امرأته تعاشر امرأة أخرى، فلما سُئل عن ذلك، قال: إن هذا الأمر يعلّمها قيمة “الأير”.

فيتضح أن أمر ميول المرأة إلى أخرى من جنسها كان محمودا عند العرب، ولو وقف بعض الفقهاء عمد تحريمه، إلا أنه كان مشاعا مثله مثل الميول الذكوري في الفترة الزمينة التي سُميّت بالعهد الذهبي الإسلامي، وها نحن نقرأ في سنن الترمذي الحديث التالي

"حَدَّثَنَا هَنَّادٌ حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ شَقِيقِ بْنِ سَلَمَةَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: “قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَا تُبَاشِرُ الْمَرْأَةُ الْمَرْأَةَ حَتَّى تَصِفَهَا لِزَوْجِهَا كَأَنَّمَا يَنْظُرُ إِلَيْهَا..” قَالَ أَبُو عِيسَى هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ.

وقد جاء في كتاب (الفقه على المذاهب الأربعة للجزيري /كتاب الحدود –الاستمناء باليد/ص1223)مفاده أن من نكح يده، و تلذذ بها، أو إذا أتت المرأة المرأة فلا يقام حد في هذه الصورة بإجماع العلماء، لأنها لذة ناقصة والواجب التعزير على الفاعل حسب ما يراه الإمام زاجراً له عن المنكر.

فتكون نقطة استفهامنا التي عنونا بها نصنا، لماذا ينكر البعض كل هذه القصص غيرها،؟

هل هو هروب من الواقع، أم عدم رضا عن تاريخ ينتسبون إليه؟

*هذه العبارة مشكوك فيها: لم نجدها في ديوانٍ له، وليست موزونة.

 

طفلة مطلقة وحامل بشهرها السابع

لمياء السعودية و البيدوفيليا ربع الأطفال بالسعودية تم اغتصابهم لمياء معتمد

التحرش الجنسي في السعودية الصورة الكاملة

زواج القاصرات

للمـــــــــــزيد:

للكبار فقط (+18).. لماذا كان وعده – سبحانه وتعالي – بالولدان المخلدون في الجنة؟

حقوق الطفل في الإسلام

اليونيسف: زواج الأطفال سرق طفولة 23 مليون فتى

للكبار فقط (+18) اغتصاب الأطفال في الإسلام وعند المسلمين

التحليل النفسى لزواج النبى محمد من عائشة

البيدوفيليا المحمدية من المرجيحة للفراش :

المواد الإباحية "البورنوجرافي"

البيدوفيليا المحمدية وإفرازات النصوص القرآنية

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

أخلاق إسلامية (1): وإن زني وإن سرق

أخلاق إسلامية (2) : لا تنهى عن خلق وتأتي بمثله

أخلاق إسلامية (3) : ينكح بلا قانون ويقتل بلا شريعة

أخلاق إسلامية (4): أصول السباب الجنسي

أخلاق إسلامية (5): اغتيال براءة الأطفال

أخلاق إسلامية (6) : استعارة فروج النساء

ما يجوز ولا يجوز في نكاح البهيمة والعجوز

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

الأردن: خبيرة بالأمم المتحدة ترجح احتمال "الاتجار" بالأطفال اللاجئين المختفين في أوروبا

إثر تكرار هذه الجريمة.. مطالب في المغرب بإعدام مغتصبي الأطفال

ثلاثة لاجئين عرب يغتصبون طفلة روسية في ألمانيا بعد إختطافها في محطة قطار ويفجرون أزمة دبلوماسية

بالصوت والصورة.. الشيخ الأردني ياسر العجلوني يفتي باسترقاق اللاجئات السوريات وجعلهن جواري وإماء فى البلاد الإسلامية

الحب والزواج فى الإسلام

الحب والزواج فى الإسلام

 

مجدي تادروس 

 

قبل نتكلم عن الحب والزواج فى الإسلام، أتركك للحظات مع هذه الصور الجميلة للزوجين هما ديفيد وزوجته روزماري سيجينز التى تعاني من حالة نادرة، حيث ولدت بدون الجزء السفلي من العمود الفقري ومنطقة الحوض؛ كما أن أسفل جسدها تعرض للبتر عندما كانت طفلة صغيرة لكي تظل على قيد الحياة - وبالتالي أصبح لديها نصف جسد فقط. وصارت تمشي على يديها اللتين حلتا محل رجليها، مستخدمة لوح تزلج يجره زوجها العظيم ديفيد وهو ممسك بيدها.

 

article 0 14DD97A0000005DC 124 634x893

2F51D66000000578 3357612 image a 29 1449951466994

511d771f570c8 415x300

وفي حين أن طول زوجها ديفيد يبلغ خمسة أقدام وعشر بوصات فإن طولها هي لم يتجاوز القدمين وست بوصات. وبرغم هذا كله، فقد أصرت روزماري على إثبات خطأ تقديرات الأطباء من خلال إصرارها على الإنجاب - ذلك أنها عندما قررت هي وزوجها ديفيد أن يكون لديهما أطفال، أكد لهما نصف الأطباء أن ذلك يعد ضرباً من المحال.

6103545 rose siggins zena s pulkou tela

greatMother01

 

إذ لم يسبق إطلاقاً لمريضة مصابة بمثل حالتها أن أنجبت. أما تقديرات النصف الآخر من الأطباء، فقد أشارت إلى أن روزماري ستدفع حياتها ثمناً لمغامرتها إن هي أقدمت على الولادة.

 

greatMother04

 

greatMother03

 

images

 

ومع الأصرار والتمسك بالحق فى الحياة الأفضل بطل كل عيان وخاب كل تأكيدات الأطباء وتقديراتهم ولم تكن صائبة ... فقد أنجبت روزماري ابنها لوك الذي يبلغ عمره حالياً 13 سنة؛ وهو أطول منها بكثير  , ولكنها لم تكتفي بأبن واحد وأثرت علي أن تجنب مرة أخري وانجبت فتاة جميلة 6 سنوات ...

greatMother05

 

l

 

The Woman with Half a Body 650x433

 

photo 1

 

photo 2

 

rose younge

 

 

عزيزتي عزيزي القارئ شاهد هذه الصور التى تجمع بين روزماري وحبيبها ديفيد الذي عرفا معاً معنى الحب الحقيقي ، والمحبة الكاملة التى تصنع المحال :  

لعل هذه الصور قد نالت أعجابكم عزيزي القارئ ؟

وقبل أن نبدء فى حديثنا عن الحب فى الإسلام ، أود أن أهمس فى أذنك أخي الحبيب بهذا السؤال الغريب ،

إلا وهو :

هل تقبل أن تتزوج مثل هذه الفتاة التى قد تراها معاقة ؟

لا تتعجل وتجيب قبل أن تعرف معنى الحب والزواج فى الإسلام ،

 

أولاً : معنى كلمة الحب فى اللغة اليونانية :  

تعتبر اللغة اليونانية أكثر اللغات دقة في وصفها للعلاقات بكلمة (حب) لأنها تستخدم ثلاث كلمات ترجمتهم (الحب) ... وهذه الكلمات كالأتي :

1 - حب الأيروس eros (حب الشغف الجنسي)  :

أول لفظ للحب في اليونانية هو أيروس . واللغة الإنجليزية أستخدمت هذه الكلمة للتعبير عن الحب الشهوانى أى الجنسي لكي تبتكر كلمة (جنسي) ، وقد أستخدمها اليونانيين كتعبير عن الحب المتمركز حول الإحتياج أو رغبة في الإشباع – شغف ورغبة جنسية – وتعبر عن العلاقة المغناطيسية في الإنجذاب بين الرجل والمرأة ... هذا النوع من الحب ( الأيروس ) أوجده الله داخل الانسان لأهداف محددة ، وهو أتمام الإرتباط المقدس ، وبعده فى العلاقة الزوجية ، وهو جزء من خطة الله فى حياتنا لكن ليس خطة الله بأكملها لأن ( الأيروس ) لأنه لا يدعم علاقة زوجية كاملة .

2 - حب الفيلو philia ( حب الأصدقاء المقربين إلينا )  :

وهو النوع الثاني من الحب عند اليونايين وهو حب الصداقة والتوافق النفسي من خلال العلاقات الحميمة والرفقة ..

وهذا النوع من الحب يعبر عن المشاركة المتبادلة للوقت، الهوايات، البيت، الألعاب ..

حب (الفيلو) مبنى على الإخذ والعطاء والمبادل ..

(الأيروس) يجذب الرجل والمرأة كعشيقين، أما الفيلو فهما صديقين مقربين متوافقين ..

ويقول القديس بولس الرسول فى رسالته لأهل ( رومية 12: 9-13 ) :

" ٩ اَلْمَحَبَّةُ فَلْتَكُنْ بِلاَ رِيَاءٍ. كُونُوا كَارِهِينَ الشَّرَّ، مُلْتَصِقِينَ بِالْخَيْرِ.١٠ وَادِّينَ بَعْضُكُمْ بَعْضًا بِالْمَحَبَّةِ الأَخَوِيَّةِ، مُقَدِّمِينَ بَعْضُكُمْ بَعْضًا فِي الْكَرَامَةِ. ١١ غَيْرَ مُتَكَاسِلِينَ فِي الاجْتِهَادِ، حَارِّينَ فِي الرُّوحِ، عَابِدِينَ الرَّبَّ،١٢ فَرِحِينَ فِي الرَّجَاءِ، صَابِرِينَ فِي الضَِّيْقِ، مُواظِبِينَ عَلَى الصَّلاَةِ، ١٣ مُشْتَرِكِينَ فِي احْتِيَاجَاتِ الْقِدِّيسِينَ، عَاكِفِينَ عَلَى إِضَافَةِ الْغُرَبَاءِ." .  

فحب (الأيروس )هو الشرارة التى تلهب العواطف ، أما حب (الفيلو) فهو البنزين الذى يغذي قلوبنا بالفرح .

3 - حب الأغابي agape ( حب الإلتزام والتضحية )  :

حب (الأغابي) هو حب العطاء والبذل والتضحية ... وهذا النوع من الحب يظل يغدق متدفق للمحبوب حتى ولو كان من طرف واحد والشريك غير مستجيب أو غير قادر على تقديم اي شيء ، بمعنى إنه يستمر حتى ولو لم يكن يشعر به المحبوب أو يقدره  ..

(فالأغابي) حب بلا مقابل مُنظور من الطرف الثاني ..

حب لا يعرف النتائج والمقابل لكنه يبحث عما يمكن أن يقدمه للآخر لأسعاده ورفعته ... ويمكننا أن نلخصه فى النقاط الأتية   :

أ – فهو البذل والعطاء من أجل الآخرين دون أنتظار أو مقابل  .

ب - حب يتجه إلى الشخص الآخر بكل ماللآخر من مدلول انسانى سام وهام  .

جـ - حب حقيقي ثابت لا يتغير بسهولة بتغير ظروف الحياة بل يزداد قوة عبر الأيام وفى المحكات  .

د- حب ناضج واع يعتمد على اتزان العقل مع العاطفة  .

هـ - خروج عن الأنا وأخلاء الذات فى أتضاع دائم ومستمر  .

ثانياً : نظرة الإسلام للمرأة :

 وفى ضوء ماتقدم تعال عزيزي المُسلم لنرى ماذا يقول التراث الإسلامي عن المرأة  :

أ - المرأة كالغإئط  تنجس الرجل بمجرد لمسها   :

" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلاةِ فاغْسِلُواْ وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُواْ بِرُؤُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَينِ وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُواْ وَإِن كُنتُم مَّرْضَى أَوْ عَلَى سَفَرٍ أَوْ جَاء أَحَدٌ مَّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ مَا يُرِيدُ اللّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَكِن يُرِيدُ لِيُطَهَّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ " ( سورة المائدة5 : 6 )  .

وأكد كاتب القرآن نفس الكلام فى ( سورة النساء 4 : 43) قائلا :

" أَوْ جَاء أَحَدٌ مِّنكُم مِّن الْغَآئِطِ أَوْ لاَمَسْتُمُ النِّسَاء فَلَمْ تَجِدُواْ مَاء فَتَيَمَّمُواْ صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُواْ بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَفُوًّا غَفُورًا " .

 

 ب - المرأة كالحيوان تنجس الُمسلم وتقطع صلاته  :

حيث يقول كاتب القرآن فى ( سورة النساء 4 : 3) :

"وَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تُقْسِطُواْ فِي الْيَتَامَى فَانكِحُواْ مَا {ما اسم موصول بمعنى الذى لغير العاقل أى للجماد والحيوان} طَابَ{الأصح طابت لأنه مؤنث} لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاَثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تَعْدِلُواْ فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ذَلِكَ أَدْنَى أَلاَّ تَعُولُواْ " .

ملحوظة  :

قد عبر القرآن عن النساء بأداة ( ما ) أسم موصول بمعنى الذى لغير العاقل ذهاباً إلى إجراء من مجرى غير العقلاء لنقصان عقولهن .

ويقول الحديث : " حدثنى مسلم عن مسروق عن عائشة وذكر عندها ( مايقطع الصلاة الكلب والحمار والمرأة فقالت عائشة شبهتمونا بالحمير والكلاب . والله لقد رأيت رسول الله ( ص ) يصلى وأنى على السرير بينه وبين القبلة مضطجعة فتبدوا لى الحاجة فأكره أن أجلس فأوذى رسول الله فأنسل من عند رجليه "0

أنظر صحيح مسلم شرح النووى – الأحاديث رقم 270 و271 و273 .

جـ - المرأة أقل من الرجل ولا تتساوى معه :

" الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء  { قيام الولاة المصلحين على الرعية } بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا "  (سورة النساء 4 : 34 ) .

د - المرأة ناقصات عقل ودين :

حيث ورد فى صحيح البخاري :

"  حدثنا : محمد بن رمح بن المهاجر المصرى أخبرنا الليث عن إبن دينار عن عبد الله بن عمر عن رسول الله (ص) أنه قال : يامعشر النساء تصدقن وأكثرن الإستغفار فإنى رأيتكن أكثر أهل النار "

فقالت أمرأة منهن جزلة : ومالنا يارسول الله أكثر أهل النار ؟

قال : " تكثرنا اللعن وتكفرن العشير وما رأيت من ناقصات عقل ودين أغلب لذى لبُ منكن ".

قالت : يارسول الله ومانقصان العقل والدين؟

قال :أما نقصان العقل فشهادة أمرأتين تعدل شهادة رُجل فهذا نقصان العقل . وتمكث الليالى ما تصلى وتفطر فى رمضان فهذا نقصان الدين ".

- أنظر صحيح البخارى الحديث رقم 304  .

- أنظر مسند أحمد بن حنبل   جـ   1ص 363 .   

-  أنظر صحيح مسلم شرح النووى حديث رقم 79 جـ 2 ص 251 و 252 .  

هـ - المرأة مخلوقة من ضلع أعوج  :

حيث قال رسول الله (ص) إنما المرأة خُلقت من ضلع أعوج . فإن تحرص على أقامتها تكسرها { أى لا يوجد حل فى اصلاحها} . فدارها{ خبيها } تعش بها ". .

- أنظر شرح القسطلانى على صحيج البخارى جـ 8 ص92 مطبعة بولاق . باب مدارة النساء .

-  أنظر كتاب عيون الأخبار لإبن قتيبة .كتاب النساء ص77 المجلد الرابع .

 

و- النساء عورة  :

" قال عمر بن الخطاب رضى الله عنه نقلاً عن رسول الله ص :

" النساء عورة فأستروها بالبيوت وداووا ضعفهن بالسكوت ".

وفى حديث آخر لعمر :

" جنبوهن الكتابة والخط ولا تسكنوهن الغرف ".

وفى حديث آخر أيضاً لعمر :

" لا تسكنوا نسائكم الغرف ولا تعلمهن الكتابة وأستعينوا عليهن بالعُرى .وأكثروا لهن من قول لا .فإن نعم ُتقربهن على المسألة ".

-أنظر  كتاب عيون الأخبار . تأليف أبى محمد عبد الله بن مسلم بن قتيبة الدنيورى.المجلد الرابع .  كتاب النساء ص 78 .

ز - المرأة تقبل فى صورة شيطان  :

" عن ...  يروى أن رسول الله (ص) رأى أمرأة فأتى أمرأته زينب بنت جحش وهى تعمس منيئة لها ,فقضى حاجته .ثم خرج إلى أصحابه فقال محمد ( ص) : " إن المرأة تقبل فى صورة شيطان وتُدبر فى صورة شيطان فإذا أبصر أحدكم أمرأة فليأت أهله فإن ذلك يردها فى نفسها "

 - أنظر صحيح مسلم  . كتاب النكاح   .

- و فى رواية أخرى أن النبى (ص) رأى أمرأة فدخل على زينب بنت جحش فقضى حاجته منها ثم خرج إلى أصحابه فقال لهم :

" إن المرأة تُقبل فى صورة شيطان فمن وجد من ذلك شيئاً فليأت أهله فإنه يضمر مافى نفسه " .

-أنظر أبو داود كتاب النكاح  .

وقال الشيخ النووى :

" قوله أن المرأة تقبل فى صورة شيطان وتدبر فى صورة شيطان يعنى الأشارة إلى الهوى والدعاء إلى الفتنة بها لما جعله الله تعالى فى نفوس الرجال من الميل إلى النساء والإلتذاذ بنظرهن وما يتعلق بهن فهى شبيهة بالشيطان فى دعائه الى الشر بوسوسته وتزينيه له ".

 -أنظر صحيح مسلم شرح النووى كتاب النكاح - هامش باب ندب من رأى لأمرأة فوقعت فى نفسه .

ح - شهادتها نصف شهادة الرجل   :

حيث يقول كاتب القرآن فى (سورة البقرة 2 : 282) :

" وَاسْتَشْهِدُواْ شَهِيدَيْنِ من رِّجَالِكُمْ فَإِن لَّمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ مِمَّن تَرْضَوْنَ مِنَ الشُّهَدَاء أَن. تَضِلَّ إْحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الأُخْرَى " .

-قال البيضاوى فى تفسيره للنص   :

" وَاسْتَشْهِدُواْ شَهِيدَيْنِ : وأطلبوا أن يشهد على الدين شاهدان . من رِّجَالِكُمْ : من رجال المسلمين وهو دليل أشتراط إسلام الشهود وإليه ذهب عامة العلماء

وقال أبو حنيفة تقبل شهادة الكفار بعضهم على بعض .فَإِن لَّمْ يَكُونَا رَجُلَيْنِ : فإن لم يكن الشاهدان رجلين . فَرَجُلٌ وَامْرَأَتَانِ : فليشهد رجل وأمرأتان . أَن تَضِلَّ إْحْدَاهُمَا فَتُذَكِّرَ إِحْدَاهُمَا الأُخْرَى :إن ضلت وفيه إشعار بنقصان عقلهن وقلة ضبطهن . ".

ط - ترث نصف الرجل  :

حيث قال كاتب القرآن فى (سورة النساء 4 : 11) :
" يُوصِيكُمُ اللّهُ فِي أَوْلاَدِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ " .

ويؤكد كاتب القرآن نفس الكلام فى (سورة النساء 4 : 176) :  "

يَسْتَفْتُونَكَ قُلِ اللّهُ يُفْتِيكُمْ فِي الْكَلاَلَةِ إِنِ امْرُؤٌ هَلَكَ لَيْسَ لَهُ وَلَدٌ وَلَهُ أُخْتٌ فَلَهَا نِصْفُ مَا تَرَكَ وَهُوَ يَرِثُهَآ إِن لَّمْ يَكُن لَّهَا وَلَدٌ فَإِن كَانَتَا اثْنَتَيْنِ فَلَهُمَا الثُّلُثَانِ مِمَّا تَرَكَ وَإِن كَانُواْ إِخْوَةً رِّجَالاً وَنِسَاء فَلِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنثَيَيْنِ يُبَيِّنُ اللّهُ لَكُمْ أَن تَضِلُّواْ وَاللّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ " .

 

ى - المرأة تُضرب   :

حيث قال كاتب القرآن فى (سورة النساء 3 : 34) :

"  الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا " .

 

ك - المرأة للأستعارة  :

حيث قال كاتب القرآن فى (سورة النساء 4 : 25) :
"  وَمَن لَّمْ يَسْتَطِعْ مِنكُمْ طَوْلاً أَن يَنكِحَ الْمُحْصَنَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ فَمِن مِّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُم مِّن فَتَيَاتِكُمُ الْمُؤْمِنَاتِ وَاللّهُ أَعْلَمُ بِإِيمَانِكُمْ بَعْضُكُم مِّن بَعْضٍ فَانكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ وَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ مُحْصَنَاتٍ غَيْرَ مُسَافِحَاتٍ { غير مجاهر بالزنى } وَلاَ مُتَّخِذَاتِ أَخْدَانٍ { مصاحبات أصدقاء للزنى سراً }  فَإِذَا أُحْصِنَّ فَإِنْ أَتَيْنَ بِفَاحِشَةٍ فَعَلَيْهِنَّ نِصْفُ مَا عَلَى الْمُحْصَنَاتِ مِنَ الْعَذَابِ ذَلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ وَأَن تَصْبِرُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ وَاللّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ " .

- وعند أهل الشيعة نقل الطوسى  : عن محمد بن مسلم عن أبى جعفر رضى الله عنه قال :

" قلت له:الرجل يحل لأخيه فرج جاريته ؟

قال : نعم لا بأس به له ما أحل له منها ".  .

-أنظر كتاب " الأستبصار " جـ  3 ص 136 . أبى جعفر محمد بن الحسن الطوسى.

- ونقل الطوسى فى الأستبصار أيضاً  :

عن محمد بن مضارب قال : قال لى أبو عبد الله عليه السلام : يامحمد خذ هذه الجارية تخدمك وتصيب منها فأذا خرجت فأرددها إلينا .

- أنظر كتاب " الأستبصار" جـ  3 ص 136 . أبى جعفر محمد بن الحسن الطوسى.

- أنظر فروع الكافى جـ 2 ص200 لمحمد بن يعقوب الكلينى   .

ل - أذا أكرهت على البغاء فاألله غفور رحيم للقواد الكاره لها  :

حيث قال كاتب القرآن فى (سورة النور 24 : 33) :

" وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاء إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِّتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَن يُكْرِههُّنَّفَإِنَّ اللَّهَ مِن بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَّحِيمٌ " .

م - يمكن للمرأة أن تهب نفسها للرجل الصالح  ليستنكحها حتى ولو كانت متزوجة  :

حيث يقول كاتب القرآن فى (سورة الأحزاب 33 : 50) :
"  وَامْرَأَةً مُّؤْمِنَةً إِن وَهَبَتْ نَفْسَهَا لِلنَّبِيِّ إِنْ أَرَادَ النَّبِيُّ أَن يَسْتَنكِحَهَا {أي يستفعلها ويستعملها دون زواج } خَالِصَةً لَّكَ مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ قَدْ عَلِمْنَا مَا فَرَضْنَا عَلَيْهِمْ فِي أَزْوَاجِهِمْ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُمْ لِكَيْلَا يَكُونَ عَلَيْكَ حَرَجٌ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا " .

- قَدْ عَلِمْنَا مَا فَرَضْنَا عَلَيْهِمْ فِي أَزْوَاجِهِمْ : هذا دليل  على إن هذه المرأة التى تهب نفسها للرجل الصالح يمكن أن تكون متزوجة وهذا فرض على زوجها كم يقول الشيخ الطبري  .

ن - المرأة تستعمل حتى ولو كانت حائض  :

حيث يقول كاتب القرآن فى (سورة البقرة 2 : 222) :

" وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى فَاعْتَزِلُواْ النِّسَاء فِي الْمَحِيضِ وَلاَ تَقْرَبُوهُنَّ حَتَّىَ يَطْهُرْنَ فَإِذَا تَطَهَّرْنَ فَأْتُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ أَمَرَكُمُ اللّهُ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ " .

- رغم وجود النص السابق ألا ان محمد كان يستعمل نسائه وهن فى المحيض وهذا هو الدليل :

- حدثنا :أبو بكر بن أبى شيبة وزهير بن حرب وأسحاق بن أبراهيم قال إسحاق :أخبرنا وقال الآخران :حدثنا جرير عن منصور بن منصور عن أبراهيم عن الأسود عن عائشة قالت : " كان إحدانا إذا كانت حائضاً أمرها رسول الله (ص) فتأتزر بأزار ثم يباشرها " ... "وأياكم يملك إربه كما كان يملك محمد إربه {أى أعضاء محمد الجنسية} " ؟

- أنظر صحيح البخارى رقم الحديث 2030.  

- أنظر صحيح مسلم .شرح النووى 293كتاب الحيض جـ 3 ص 538 .

- حدثنا : يحيى بن يحيى أخبرنا خالد بن عبدالله عن الشيبانى عن عبدالله بن شداد عن ميمونة : قالت :"كان رسول الله (ص) يباشر نساءه فوق الآزرار وهن حُيض  "..

- أنظر صحيح مسلم . شرح النووى 294كتاب الحيض جـ3 ص 538 .

عن كريب مولى إبن عباس قال :

" سمعت ميمونة زوج محمد (ص) قالت :كان رسول الله (ص) يضطجع معى وأنا حائض وبينى وبينه ثوب ".

-أنظر صحيح مسلم شرح النووى كتاب الغسل الحديث رقم 595.  

حدثنا : يحيى بن يحيى أخبرنا داود بن عبد الرحمن المكى عن منصور عن أمه عن عائشة أنها قالت :كان رسول الله (ص) يتكىء فى حجرى وأنا حائض فيقراء القرآن"".

- أنظر صحيح مسلم شرح النووى كتاب الغسل الحديث رقم 301 .  

س - المرأة تطلق قبل أن تحيض فا متى تزوجت؟

حيث يقول كاتب القرآن فى (سورة الطلاق 65 : 4 ) :

" وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ مِن نِّسَائِكُمْ إِنِ ارْتَبْتُمْ فَعِدَّتُهُنَّ ثَلَاثَةُ أَشْهُرٍ وَاللَّائِي لَمْ يَحِضْنَ { لصغر سنهن }  وَأُوْلَاتُ الْأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَن يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْرًا " .

-  من المعروف لدى الفقهاء إن السيدة عائشه تزوجت وهى فى السادسة من عمرها :

" عن عائشة رضى الله عنها قالت :" تزوجنى النبى (ص)وأنا بنت ست سنين فقدمنا المدينة فنزلنا فى بنى الحارث بن الخزرج .فتوعكت فتمزق شعرى .فأتتنى أمى أم رومان وإنى لفى أرجوحة ومعى صواحب لى .فصرخت بى .فأتيتها لا أدرى ماتريد بى .فأخذت بيدى حتى أوقفتنى على باب الدار وإنى لأنهج حتى سكن بعض نفسى .ثم أخذت شيئاً من ماء فمسحت به وجهى ورأسى .ثم أدخلتنى الدار .فإذا نسوة من الأنصار فى البيت .فقلن على الخير والبركة وعلى خير طائر .فأسلمتنى إليهن فأصلحن من شأنى .فلم يرعنى إلا رسول الله (ص)ضحى .فأسلمتنى إليه وأنا بنت تسع سنين . ".

-  أنظر صحيح البخارى رقم الحاديث 1591.  

 

ع - المرأة تطلق فى أى وقت ولا جناح على الرجل  :

حيث يقول كاتب القرآن فى (سورة البقرة 2 : 236) :

" لاَّ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن طَلَّقْتُمُ النِّسَاء ".

بل ويؤكد كاتب القرآن نفس الكلام فى (سورة الطلاق 65 : 1 ) قائلاً :

"  يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاء فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِن بُيُوتِهِنَّ وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَن يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُّبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا "  .

وفى (سورة الطلاق 65 : 1 ) :

"وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ مِن نِّسَائِكُمْ إِنِ ارْتَبْتُمْ فَعِدَّتُهُنَّ ثَلَاثَةُ أَشْهُرٍ وَاللَّائِي لَمْ يَحِضْنَ وَأُوْلَاتُ الْأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَن يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْرًا "  .

ف - كيدهن عظيماً  :

حيث قال كاتب القرآن فى (سورة يوسف 12 : 33 – 34  و 50 ) :

قَالَ رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ وَإِلاَّ تَصْرِفْ عَنِّي كَيْدَهُنَّ أَصْبُ إِلَيْهِنَّ وَأَكُن مِّنَ الْجَاهِلِينَ (33) فَاسْتَجَابَ لَهُ رَبُّهُ فَصَرَفَ عَنْهُ كَيْدَهُنَّ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (34) ... وَقَالَ الْمَلِكُ ائْتُونِي بِهِ فَلَمَّا جَاءهُ الرَّسُولُ قَالَ ارْجِعْ إِلَى رَبِّكَ فَاسْأَلْهُ مَا بَالُ النِّسْوَةِ اللاَّتِي قَطَّعْنَ أَيْدِيَهُنَّ إِنَّ رَبِّي بِكَيْدِهِنَّ عَلِيمٌ (50) .

-فكيف يسلم القرآن بشدة كيد المرأة فى صناعة المكائد وهن ناقصات عقلاً ودينناً ؟؟  

ونكتفي بهذا القدر من البذاءت ضد المرأة التي تملئ الكتب الإسلامية مثل المرأة فتنة شديدة على الرجل .. وتلعنها الملائكة بسبب رغبات الرجل .. ولعق صديد الرجل وغيرها من الآحاديث القذرة ...

فأذا كان هذا وضع المرأة الطبيعية فى الإسلام فما بال المرأة ذات الأحتياجات الخاصة مثل العظيمة روزماري سيجينز ؟

 

وآخيراً  :

أهمس فى أذنك قائلاً :

إلا تغير على كرامة المرأة من هذا السباب ؟

وتذكر إن هذه المرأة هى أمك وأختك وزوجتك وأبنتك وكل أمرأة ذات صلة بحضرتك .

كما أهمس فى أذنك أختى الحبيبه قائلاً:

إلا تثورى لكرامتك ضد هذا الكذب والأفك المبين فأنت مخلوقتنا الرائعة والمعين النظير لكل رجل  .

أنها دعوة لكسر هذا الكذب وألقائه فى مزبلة التاريخ .

حتى نعرف معنى الحب الحقيقي  .

والمحبة الكاملة التى تطرح الخوف إلى خارج قلوبنا .

ونذوق طعم المحبة الفائقة المعرفة والغير محدودة المحبة الأغابي  .

 

 

واضربوهن.. ضرب المراة في الاسلام

 

 

 

ضرب المرأة تكريم لها

 

 

 

معنى النساء ناقصات عقل ودين للشيخ الشعراوى

 

 

شرح حديث قطع الصلاة بمرور الحمار والمرأة والكلب الأسود - الشيخ عبدالعزيز الطريفي

 

 

 

نساء يكشفن تفاصيل خطيرة عن جهاد النكاح بسوريا

 

 

تونس: قرائن قوية على وجود ما يسمى "جهاد النكاح"

 

 

 

للمـــــــــــزيد:

مظاهرات حقوق الانسان و حرية المرأة

ضرب المرأة كضرب البعير لانها لا تفهم

اهانة الإسلام للمرأة والرد على المدافعين

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

الحب والزواج فى الإسلام

الداعية السعودي ناصر العمر يفتي يجوز ممارسة الجنس مع المرأة المتزوجة إن قصّر زوجها بمعاشرتها جنسياً

اهانة الإسلام للمرأة والرد على المدافعين

من هو الحمار الحقيقي بحسب النص القرآني: اكتشف بنفسك؟!

أعارة الفروج فى الإسلام

تبادل الزوجات في القرآن

حريم الصلعوم.. غزوات ونزوات محمد ابن أمنة النسائية

عائشة أم المؤمنين تصف محمّد ابن أمنه الصلعومي.. بالكلب الذي يلهث!

ماذا وراء الحجاب.. وتمثيل الغُسل من الجنابة

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ

يا ورد قاعد على الكراسى.. حُرمة الجلوس على الكرسي وكيف يستنكح الشيطان الجالسات عليه!!!!!

بالصوت والصورة.. الشيخ الأردني ياسر العجلوني يفتي باسترقاق اللاجئات السوريات وجعلهن جواري وإماء فى البلاد الإسلامية

زواج البنطال

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

أخلاق إسلامية (1): وإن زني وإن سرق

أخلاق إسلامية (2) : لا تنهى عن خلق وتأتي بمثله

أخلاق إسلامية (3) : ينكح بلا قانون ويقتل بلا شريعة

أخلاق إسلامية (4): أصول السباب الجنسي

أخلاق إسلامية (5): اغتيال براءة الأطفال

أخلاق إسلامية (6) : استعارة فروج النساء

ما يجوز ولا يجوز في نكاح البهيمة والعجوز

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

قرآن رابسو.. سورة كورونا

انتحارية باريس عاهرة من الطراز الاول بدت عليها مظاهر التدين منذ شهر!!!

انتحارية باريس عاهرة من الطراز الاول بدت عليها مظاهر التدين منذ شهر!!!

 

 

كشفت معلومات صحفية أن الانتحارية التي فجرت نفسها بعد هجمات باريس التي وقعت في ليل الجمعة – السبت الماضي، كانت مشهورة بولعها بالحفلات الليلية، وبالعلاقات الغرامية مع العديد من الشبان، في حين لم يظهر عليها بتاتاً أي اهتمام بالدين. وبحسب تقرير نشره موقع "دايلي ميل" البريطاني، فإن حسناء عيط بولاهسن التي كانت تبلغ 26 عاماً، أقدمت على تفجير نفسها أثناء حصار سان دوني من قبل الشرطة، خلال عملية البحث عن الرأس المدبر لهجمات باريس التي راح ضحيتها أكثر من 130 شخصاً.

 

 

وبحسب التقرير، تم جمع شهادات من أفراد عائلتها ومعارفها الذين أكدوا على الصيت السيء لتلك المرأة وخصوصاً ولعها بشرب الخمر والتدخين.

 

وبحسب شقيقها يوسف، عُرف عن حسناء عدم تدينها، "لم تقرأ القرآن وبدأت بارتداء الحجاب الإسلامي منذ الشهر الماضي"، وأورد التقرير إحدى الصور تظهر بها حسنا تأخذ حماماً، متبرجة بشكل كامل ولا ترتدي سوى بعض المجوهرات.

 

ويتابع بحسب التقرير "لم أرها يوماً تفتح القرآن، كانت تعيش في عالمها الخاص، ولم تهتم بدراسة دينها، كانت تستعمل هاتفها على الدوام، متفقدة موقع فيس بوك وتطبيق واتساب".

 

ويشير يوسف إلى أنه مساء يوم الأحد، اتصلت حسناء به على الهاتف وبدت كأنما يائسة، وفي صباح يوم الأربعاء تابعت الأخبار وعرفت بأنها قتلت نفسها"

 

الأدلة على أن اليهود والنصارى أخطر عدو للإسلام

الجهاد والتخيير بين الجزية والإسلام والقتال متفق عليها في المذاهب الخمسة ..

امام مسجد الاقصى اقتلوا كل من يرفض الاسلام أو دفع الجزية

الشيخ عبد الله عزام:كل مسلم هو ارهابي!

الإسلام قام بالسيف و القتل .

للمزيد:

أتكسفوا !!!!

قنابل النصوص القرآنية وإلغام السنن المحمدية

بسبب أفرازات النصوص القرآنية والسنة المحمدية كل مُسلم يحمل فى داخله داعشوش صغير ينفجر فى اي لحظة

كيف تصنع قنبلة بشرية ؟

القرآن آجندة الشيطان لقتل كل البشر

إِلْهَاً وَحْشِيًّا يَلدْ أُمْة من اَلْقَتَلة

أبجدية الإرهاب الإسلامي

سورة داعش

القرآن هو القاتل الحقيقي والعمليات الإرهابية هى من إفرازات نصوصه والسنة المحمدية

الناسخ والمنسوخ والنص المفسوخ

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

Was Muhammad a bisexual pervert?

الازهر مفرخة الإرهاب الأولى فى العالم

مُحاكَمَة صَلعَم مُدَّعِي النَبُوة... مَطلَبٌ وَنَصرٌ للإنسانِية

إله القرآن الكذاب أبو كل كذاب

الإسلام عقيدة أيدولوجية أخطر من النازية والفاشية وعلى الجميع كشفها ومحاربتها - المقدمة

الإسلام سَلامٌ وَرَحْمَة.. وَلَنا فِي الوَلاءِ وَالبَراءِ عِبْرِةٌ

البارانويا والإسلاموية

عنصرية النصوص القرآنية .. ونهجه في أستعباد العباد