Arabic English French Persian

جدل في تركيا حول فيلم وثائقي عن الأرمن الذين اعتنقوا الإسلام بعد مجازر 1915

جدل في تركيا حول فيلم وثائقي عن الأرمن الذين اعتنقوا الإسلام بعد مجازر 1915

 

جرى في تركيا عرض فيلم وثائقي بعنوان "الصليب المخفي"، أنتجه واخرجه الصحفيان ألتان سانكار وسرهات تميل، اللذان يتتبعان حياة الأرمن "المُسلمين" بعد مذابح عام 1915 في منطقة ديار بكر.

الفيلم تم عرضه علنا لأول مرة في 16 حزيران الماضي، في مركز مؤتمرات ديار بكر، التابع لمجلس المدينة.

بعد العرض، أصبح الفيلم الوثائقي هدفًاً لسلسلة من المقالات النقدية المنشورة في اليومية الإسلامية التركية(Yeni Akit ) Alba Nuova، والتي بدأت تشويه سمعة الفيلم من خلال تقديمه كعملية مناهضة لتركيا مستوحاة من الدوائر الموالية للغرب وللجماعات الكردية القريبة من حزب العمال الكردستاني (حزب العمال الكردستاني، والمعروف باسم "منظمة إرهابية" من قبل كل من تركيا والولايات المتحدة).

وكتبت الصحيفة حول الفيلم الوثائقي "ان المجموعات المؤيدة لحزب العمال الكردستاني تدعم الطروحات الغربية وتلقي باللوم على تركيا لارتكابها الإبادة الجماعية للأرمن.

هذه المجموعات، التي تريد أن تروي خروج عام 1915 كمذبحة للأرمن، تساعد وتسهّل مهمة أولئك الذين يحاولون وضع تركيا في مأزق في الخارج.

يدعم المخرج ألتان سانكار، الذي يقدم نفسه باعتباره ابن أخ لأرمني، أطروحة الإبادة الجماعية في فيلمه "الصليب المخفي"، وأعلن على حسابه على تويتر عن نيته في بدء إجراءات قانونية ضد صحيفة Yeni Akit اليومية، مشيرة إلى أن الصحيفة الإسلامية هي الجهة المسؤولة عن أي هجمات مستقبلية عليه أو على زميله سرهات تيميل.

http://www.fides.org/en/news/66257-ASIA_TURKEY_Controversy_over_a_Docu_film_dedicated_to_the_Islamized_Armenians_after_the_1915_massacres

 

مذابح الأرمن

 

أرمن متخفون في تركيا يبحثون عن هوياتهم

مذابح الأرمن على يد العثمانيين قبل مائة عام

 

أقرأ المزيد:

فرنسا تعلن 24 نيسان - إبريل يومًا وطنيًا لإحياء ذكرى الإبادة الأرمنية

أمريكا تصفع أردوغان وتعترف بمذابح الأرمن..

بالفيديو .. «الوعد» أول فيلم أمريكي ضخم يتناول أحداث الإبادة الجماعية لـ الأرمن من قبل الأتراك سيعرض فى كندا

البرلمان الألماني يعترف بـ"الإبادة الجماعية" للأرمن .. وتركيا تستدعي سفيرها وتتوعد بـ"الرد المناسب"

دواعش الخلافة العثمانية

قتل المرتد في قوانين الدول الإسلامية وقوانين جامعة الدول العربية

لا ترتد وإلا قتلناك

شيخ الأزهر: حرية الاعتقاد شيء وحرية الارتداد شيء آخر

ماليزيا تسمح بالردة عن الإسلام واعتناق المسيحية

من بدل دينه فأقتلوه.. السعودية لا ترى ان هناك تناقض بين قتل المرتد وحرية العقيدة

ان الدين عند الله ليس الإسلام

ترك تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) في المناطق المشار إليها.