Arabic English French Persian

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 2

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 2

صباح ابراهيم

نشرنا في الجزء الاول من هذا البحث كيف تكون صفات الانسان الذي سيمثل الله و يتجسد بكلمته و روحه القدوس بملئ ارادة الله. لأن كلمة الله صار جسدا وحل بيننا.

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 1

ثالثا - لو تجلى الله وصار انسانا - لعمل معجزات خارقة .

ماذا عمل يسوع من معجزات ليبرهن انه هو الله الظاهر بالجسد؟

قال يسوع لتلاميذ يوحنا: "العمي يبصرون، والعرج يمشون، والبرص يطهرون، والصم يسمعون، والموتى يقومون، والمساكين يبشرون"(انجيل متى 5:11).

هذه المعجزات والكثير غيرها عملها يسوع بنفسه، ليظهر سلطانه الالهي على الطبيعة والامراض، وطرده الشياطين وتغلبه على سلطان الموت، لتشهد له انه هو الله على الارض. تحققت كل نبوءات انبياء العهد القديم التي قيلت عنه. فمن يكون صاحب هذه المعجزات لخارقة للطبيعة غير الله ذاته متجسداً بروحه القدوس وكلمته المباركة، بهيئة يسوع المسيح. انها الحقائق التاريخية التي تمجد المسيحية، و ليست غلوا في الدين كما يدعي الاخرون .

"يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ وَلَا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلَّا الْحَقَّ إِنَّمَا الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ رَسُولُ اللَّهِ وَكَلِمَتُهُ أَلْقَاهَا إِلَى مَرْيَمَ وَرُوحٌ مِنْهُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَلَا تَقُولُوا ثَلَاثَةٌ انْتَهُوا خَيْرًا لَكُمْ إِنَّمَا اللَّهُ إِلَهٌ وَاحِدٌ سُبْحَانَهُ أَنْ يَكُونَ لَهُ وَلَدٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَكَفَى بِاللَّهِ وَكِيلًا (171)"(سورة النساء 171).

كيف يكون غلوا بينما يشهد بنفس الوقت ان المسيح كلمة الله وروح منه؟ هل يوجد من البشر من اطلق عليه لقب كلمة الله وروحه القدوس؟

المسيحية ليست ديناً بل هي المسيح في كل صفاته .

عشرات المعجزات عملها يسوع كلمة الله المتجسد ليثبت للناس الوهيته وقدرة الله فيه، مشى على الماء، هدأ العاصفة واسكت امواج البحر، اشبع الاف الناس الجياع من خمسة ارغفة وسمكتين، اقام الموتى، طرد الشياطين، خلق عيونا للمولود اعمى بلا عيون، تنبأ بموعد ومكان موته. وحدد عدد ايام بقاءه في القبر، وبشر بقيامته وانتقاله إلى السماء ليعد منازلا للابرار في ملكوت السماء، واخبر بعودته مرة اخرى على السحاب مع ملائكة الله و القديسين، فمن يكون هذا الانسان الخارق للطبيعة غير الله المتجسد؟

كلام يسوع المسيح واعماله وتعاليمه كلها معجزات، فكيف لا يكون هو الله الظاهر بالجسد؟

لم يعمل يسوع المسيح معجزاته ليظهر قدرته بل محبته ورحمته للناس، التي هي محبة الله لنا، عمل كل معجزاته علنا امام الناس نهارا وتحت الشمس، وليس في الخفاء أو ليلاً من غير شاهد، كما ادعى غيره .

"حَتَّى تَعَجَّبَ الْجُمُوعُ إِذْ رَأَوْا الْخُرْسَ يَتَكَلَّمُونَ، وَالشُّلَّ يَصِحُّونَ، وَالْعُرْجَ يَمْشُونَ وَالْعُمْيَ يُبْصِرُونَ. وَمَجَّدُوا إِلهَ إِسْرَائِيلَ. "(أنجيل متى 31:15).

رابعا - لو الله تجلى وصار أنسانا - لجاء مختلفاً عن كل البشر .

الله المتجسد كأنسان، لابد ان يكون له صفات كاملة، لا شائبة فيها ابداً، لانه يمثل الكمال.

فيسوع الانسان كان مثال الطهر والقداسة والاتزان العاطفي. له البصيرة النفاذة وفي قلبه محبة الناس، يدعو للسلام وينبذ العنف. حتى اعداءه الذين عذبوه وصلبوه طلب لهم من ابيه السماوي المغفرة لأنهم لا يعلمون ما يفعلون. لأنهم يجهلون انهم يصلبون رب المحبة وملك السلام.

كان يسوع رمزا للفضيلة والتقوى، نموذجا للقداسة، يسوع لا مثيل له بين البشر لأنه ملك الملوك ورب الارباب. كان وديع متواضع القلب، يجالس الفقراء والخطاة، يغفر خطاياهم ويعلم افكارهم، يساعد المحتاجين و يشفي المرضى. جمع بين حب الخطاة والقسوة على الخطية. لانه جاء كطبيب للمرضى بالجسد والخطاة بالروح حيث الاصحاء لا يحتاجون لطبيب بل المرضى .

خامسا - لو ان الله تجلى وصار أنسانا - لكانت كلماته اعظم ما قيل .

نطق يسوع بكلام لا يستطيع اي بشر ان يقوله، وما قاله يسوع لا يمكن لأي انسان ان يتحدث به، فهو اما ان يكون الها او انساناً مجنوناً لا يعي ما يقول .

قال يسوع المسيح:" اَلسَّمَاءُ وَالأَرْضُ تَزُولاَنِ، وَلكِنَّ كَلاَمِي لاَ يَزُولُ."(أنجيل متى ٣٥:٢٤).

شهد الضباط والجنود الذي صلبوه ، وقالوا عنه: "لم يتكلم انسان قط هكذا مثل هذا الانسان " .

يسوع غالباً ما يبدأ كلامه قائلا: "الحق الحق اقول لكم ..." قيل لكم .... اما انا فاقول لكم ..." لا يقتبس اقوالا لغيره لأنه هو كلمة الحق الالهي.

ومن اقواله :

"قَدْ سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ لِلْقُدَمَاءِ: لاَ تَزْنِ. وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ كُلَّ مَنْ يَنْظُرُ إِلَى امْرَأَةٍ لِيَشْتَهِيَهَا، فَقَدْ زَنَى بِهَا فِي قَلْبِهِ." (أنجيل متى 28:5).

"سَمِعْتُمْ أَنَّهُ قِيلَ: عَيْنٌ بِعَيْنٍ وَسِنٌّ بِسِنٍّ. وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: لاَ تُقَاوِمُوا الشَّرَّ، بَلْ مَنْ لَطَمَكَ عَلَى خَدِّكَ الأَيْمَنِ فَحَوِّلْ لَهُ الآخَرَ أَيْضًا وَمَنْ أَرَادَ أَنْ يُخَاصِمَكَ وَيَأْخُذَ ثَوْبَكَ فَاتْرُكْ لَهُ الرِّدَاءَ أَيْضًا."(أنجيل متى 5: 38-40).

كلمات يسوع للبشر قوانيناً تصلح لكل زمان ومكان، انه المشرع العظيم، لأنه هو الطريق والحق والحياة . كل كلمة قالها كانت تعبر عن سلوكه وافعاله، لم ينسخ كلاما قاله، ولم يمسك عليه احد قولاً او فعلاً خاطئاً. لأنه يمثل كمال الله فى الارض.

لم يتلق تعليماً في المدارس لكنه كان يقرأ ويكتب و يعلم الاخرين فدعوه يا معلم، كان يناقش الكهنة ويحاور المثقفين، ويبهرهم بحكمته منذ صباه.

قال المؤرخ وليم تشانتج: " ان حكماء التاريخ وابطاله يخفت ضوئهم شيئاً فشيئاً مع الزمن، يتصاغر الحيز الذي يشغلونه في التاريخ، اما يسوع المسيح فليس لمرور الزمن من أثر سلبي على اسمه او افعاله او اقواله " .

كل الملوك والممالك القديمة انقرضت، اما يسوع فمملكته تدوم إلى الأبد . وليس لملكه انقضاء .

يتبع الجزء الثالث

شاهد

تسجيل نادر فؤاد المهندس يدعي ان المسيح عيسي ابن مريم هو الله خالق كل البشر

إقرأ المزيد:

ماذا لو تجلى الله وصار انساناً؟ جـ 1

الوهية المسيح في التوراة والإنجيل والقرآن – جـ 1

الوهية المسيح في التوراة والانجيل والقرآن – جـ 2

الوهية المسيح في التوراة والانجيل والقرآن جـ - 3

لا يوجد في القرآن ما يتهم الكتاب المقدس بالتحريف - الجزء الاول

لا يوجد في القرآن ما يتهم الكتاب المقدس بالتحريف - الجزء الثاني

لا يوجد في القرآن ما يتهم الكتاب المقدس بالتحريف - الجزء الثالث

الاناجيل المنحولة كانت مصادر معلومات القرآن

ترك تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) في المناطق المشار إليها.