Arabic English French Persian

سورة السيسي

سورة السيسي

من قرآن رابسو .. سورة السيسي

سِ سِ (1) وَيْلٌ لِإِخْوَانِ الشَّيْطَانُ وَاَلْنَجَيِسِ (2) الَّذِينَ اَحْتَالُوا بَالْإِسْلَامِ عَلَى النَّاسِ (3) وَإِذَ جَاءُوا بِمَرْسِىِ اَلْإِسْتَبْنُ وَاَلْحَبِيِسِ (4) وَأَخْرَجَوَهَ مِنَ السِّجْنِ لِيَكُونَ رَئِيِسيِ (5) وَمَلَئْوُا قَصْرُ اَلْإِتَحَاَدِيَةُ بَالْقِرَوَدِ وَاَلْنَسَانِيِسِ (6) فَانْتَشِرُوا يَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا وَتَدَنِيسٍ (7) إِلَى أَنْ جَاءَهُمْ اَلْبَطَلْ اَلْسِيِسِيِ (8) وَأَبَطَلَ مَا كَانُوا يَأَّخْوُنُوَنَ لِتَدْبِيِسِيِ (9) اَلْسِيِسِيِ (10) وَمَا اَلْسِيِسِيِ (11) وَمَا أَدْرَاكَ مَا اَلْسِيِسِيِ (12) اَلْذىِ فَجَرَ اَلْأَمَلَ فِى أَحَسِيِسِيِ (13) إِنَّهُ حَفِيدُ أَحْمُسْ وَرَمْسِيِسِ (14) حَبِيَبُ كُلَ اَلْشَعْبَ وَاَلْشَيخِ وَاَلْقَسِيِسِ (15) وَمَصْرِ أُمْ اَلْدُنْيَاَ شَعَاَرْهُ اَلْأَسَاَسَي (16) وَهَاَتِبْقَّ قَّدْ اَلْدُنْيَاَ بِكُلْ اَلْمَقَاَمَاَتْ وَاَلْمَقَاَيِسِ (17) وَوَيْلٌ لِكُلِّ أَفَّاكٍ خَوَاَنٍ مَنْ اَلْمَوَاَكِيِسِ (18) .

صدق المسحوق العظيم

أسباب النزول والصعود :

عزيزنا السيسي يعز علينا أن نرى مايشنه عليك الفاسقون المتأسلمون من الأخوان والمتداعشين الموتورون من حمالات مسعورة ضد شخصك الجميل دون أن نتدخل ونظل صامتون ..

فأنت تستحق أن نفخر بك ويشرفنا أن يكون لك سورة بأسمك من النور تمدحك فى قرآن المسحوق رابسو خاتم المساحيق من الإنبياء والمرسلين .. وهذا ليس على سبيل السُخرية أو الدعابة ولكننا وجدنا أن نبينا المسحوق قد قبل تحدي كاتب القرآن الوارد فى (سورة البقرة2: 23 – 24 ) :

" وَإِنْ كُنتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا

فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِنْ مِثْلِهِ {أى ياتي بصورة منسوخة منه}

وَادْعُوا شُهَدَاءَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ

إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ( 23 )

فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا وَلَنْ تَفْعَلُوا فَاتَّقُوا النَّارَ

الَّتِي وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ (24) " ..

وفى (سورة هود11: 13):

"أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَاهُ

قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ مُفْتَرَيَاتٍ

وَادْعُوا مَنْ اسْتَطَعْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ

إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ " .

وعلى الرغم من تهديد كاتب القرآن لمن يقبل التحدي بأنه سيسمه على خرطومه كما جاء فى (سورة القلم 67 : 15 – 16):

"إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِ آَيَاتُنَا

قَالَ أَسَاطِيرُ الْأَوَّلِينَ ،

سَنَسِمُهُ {سنضع علامة}عَلَى الْخُرْطُومِ {الأنف} " .

بل وتهديده بأنه سيضع قابلي التحدي فى النار التى أعدت للكافرين كما جاء فى (سورة البقرة2: 23 – 24 ):

"وَإِنْ كُنتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا

فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِنْ مِثْلِهِ

وَادْعُوا شُهَدَاءَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنتُمْ صَادِقِينَ ( 23 )

فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا وَلَنْ تَفْعَلُوا

فَاتَّقُوا النَّارَ الَّتِي وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ (24) " .

وبالرغم من سباب كاتب القرآن وأتهامه لقابل التحدي بأنه من أتباع الشيطان كما جاء فى (سورة الشعراء26: 221- 226) :

"هَلْ أُنَبِّئُكُمْ عَلَى مَنْ تَنَزَّلُ الشَّيَاطِينُ(221)

تَنَزَّلُ عَلَى كُلِّ أَفَّاكٍ أَثِيمٍ (222)

يُلْقُونَ السَّمْعَ وَأَكْثَرُهُمْ كَاذِبُونَ(223)

وَالشُّعَرَاءُ يَتَّبِعُهُمْ الْغَاوُونَ(224)

أَلَمْ تَرَى أَنَّهُمْ فِي كُلِّ وَادٍ يَهِيمُونَ(225)

وَأَنَّهُمْ يَقُولُونَ مَا لَا يَفْعَلُونَ (226)" .

وعلى الرغم من تهديدات كاتب القرآن بمسخ كل قابل للتحدي كما جاء فى (سورة يس36: 67): " وَلَوْ نَشَاءُ لَمَسَخْنَاهُمْ عَلَى مَكَانَتِهِمْ

فَمَا اسْتَطَاعُوا مُضِيًّا وَلَا يَرْجِعُونَ " .

بل وأدعي كاتب القرآن إن أى قابل للتحدي عاجز أن يأتي بمثله كما جاء فى (سورة سبٍا 34 : 38) :

" وَالَّذِينَ يَسْعَوْنَ فِي آيَاتِنَا مُعَاجِزِينَ

أُوْلَئِكَ فِي الْعَذَابِ مُحْضَرُونَ " .

ودون أن يجتمع الإنس والجن كما جاء في (سورة الإسراء 17: 88) :

"قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الإِنْسُ وَالجِنُّ عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هذا القُرْآنِ

لاَ يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيراً " ....

فقد قبل مولانا المسحوق رابسو خاتم المساحيق من الأنبياء والمرسلين تحدي كاتب الوحي القرآني وأتى بعشرات السور   ...

ولا تتعجبوا حينما تعلمون أن مولانا المسحوق ترك لنا280 سورة رابساوية بكل الأحجام وهى التى وجدناها فى الباكو المحفوظ بالقرآن الرابساوي قد نزلت على نبينا المسحوق رابسو خاتم المساحيق بخاتم النظافة الأكبر .

بل ونشجع كل الموهوبون من المُسلمين أن يقوموا بخوض تجربة الوحي القرآني فى تأليف قرآن خالي من كستورول العنف والتحريض على القتال لتنظيف قلوب الخلق من الكراهية فى قلوب التابعين .. كتابات تنادي بالآخاء والحرية والعيشة الهانية وقبول الآخر المختلف فى الجنس واللون والدين ...بل وتفعيل الانسانية بين الناس ..

صبن أبو المساحيق رؤوسكم ورغاكم أجمعين

إللهم تقبل منا ياأنظف من الصيني أمين .

 

  • مرات القراءة: 7865
  • آخر تعديل الثلاثاء, 03 تشرين2/نوفمبر 2015 23:08
المزيد في هذا القسم: « سورة مرسي سورة الخاسرون »

ترك تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) في المناطق المشار إليها.