Arabic English French Persian

قرآن رابسو.. سورة رمضان

قرآن رابسو.. سورة رمضان

قرآن رابسو.. سورة رمضان

 

أَ يْ وَحَّ اَ (1) أَلَمْ تَرَ مَاذَا فَعَلَ مُحَمَّدٌ بَكمْ فِي رَمَضَانَ (2) أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى اَلْنِسَوَاَنَ (3) بِرْضَعَ النَّهْدَاْنِ وَمَصْ اللِسَانُ هَيَجَاَنْ نَكْحَانْ (4) لِأُنَكَ مُسْلَمٌ خَوَّانً مِن الْإِنْسِ أَوْ الْجِاَنِّ (5) واَلْمُسْلمِينَ الْمُجْرِمُونَ يَنْتَظِرُونَ اَلْآَذَانَ (6) وَبِضْرِبُ مَدْفَعُ اَلْإِمْسَاكِ يَنَاَمْ غَضْبَاَنَ زَعْلَاَنَ (7) يَسْتَيْقِظَ عَمْيَاَنْ كَسْلَاَنْ هَمْدَاَنْ نَعْسَاَنْ (8) عَاَبِسٌ قَرْفَاَنْ رَاْئحَته نَتَان فَمْهِ عَفَاَنْ (9) صُرَاَخٌ وَعَوْيَلْ وَشْجَاَرْ فَى كُلَ مَكَاَنْ (10) أَلْلَّهَمَ أَنْيِ صَاَئْمٌ جَوْعَاَنْ عَطْشَاَنْ ضَعْفَاَنْ خَزْلَاَنْ (11) أُوَفْ خَرمَان دُخَاَنْ وِلْدَانٌ نِسْوّاَنٌ حَرْاّنْ عَرْقَّاَنْ (12) خَرمَان شَهْيَاَنْ شّرْقَاَنْ فَىْ اَلْبَيَتْ لَبْدّاَنْ (13) يِنْضَرْبِ اَلْمَدْفّعْ يَشْرَب يَأْكُلْ يَنْزَّلُ سَّعْرّاَنْ (14) شّيَاَطّينَ مَحْبُوَسه فِيهمْ سَلّفْييّنَ وَأِخْوَّاَنْ (15) وَإَبْلِيسْ لْاَبَسَ أَبْدَاَنْ كُلَ شَخْشُوْخٌ جَرْبّاَنْ خَرْبَاَّنْ (16) وَفْىِ اَلْخَوَّاَتْمْ أَعْتكاَف مُسْلَمْ بَّغْبَغّاَنْ بِيَخَّتِمْ اَلْقُرْآّنْ (17) رَمّضَاّنْ كَرْيِهْ يشّينْ كُلْ صًلْعَوُمْ خَّرْيّاّنُ مَاَّ دَرْيَّاَنْ (18). صدق رابسو العظيم

 

 

أسباب النزول والصعود

كان مولانا المسحوق العظيم رابسو رضي الله عنه وأرضاه يقرأ فى (سورة البقرة 2 : 183): " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183)".. وأحتار متسائلاً من المراد بقول كاتب القرآن " الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ".. هل هم أهل الكتاب من اليهود والنصاري أم كفار قريش؟

وعندنا أراد مولانا ونبينا المسحوق رابسو رضي الله عنه وأرضاه معرفة حقيقة الأمر فى اللوح المحفوظ، أكتشف أن النص منسوخ بالنص القرآني الوارد فى (سورة البقرة 2 : 187):"أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ {تخونون من الخيانة} أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ فَالآنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمْ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطُ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامِ إِلَى اللَّيْلِ وَلا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهُ فَلا تَقْرَبُوهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ(187)".

ويقول الجلالين فى تفسيره للنص:

187- أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ بِمَعْنَى اَلْإِفْضَاءُ إِلَى نِسَائِكُمْ بِالْجِمَاعِ،

نَزَلَ نَسْخًا لِمَا كَانَ فِي صَدْرِ اَلْإِسْلَامِ عَلَى تَحْرِيمِهِ وَتَحْرِيمِ اَلْأَكْلِ وَالشُّرْبِ بَعْدَ اَلْعِشَاءِ

هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ كِنَايَةٌ عَنْ تَعَانُقِهِمَا أَوِ احْتِيَاجِ كُلٍّ مِنْهُمَا إِلَى صَاحِبِهِ

عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ تَخُونُونَ أَنْفُسَكُمْ بِالْجِمَاعِ لَيْلَةَ اَلصِّيَامِ وَقَعَ ذَلِكَ لِعُمَرَ ابن الخطاب وَغَيْرِهِ وَاعْتَذَرُوا إِلَى اَلنَّبِيِّ - صَلَّى اَللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ –

فَتَابَ عَلَيْكُمْ قَبْلَ تَوْبَتِكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ فَالآنَ إِذْ أُحِلَّ لَكُمْ بَاشِرُوهُنَّ جَامِعُوهُنَّ وَابْتَغُوا اُطْلُبُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ أَيْ: أَبَاحَهُ مِنَ اَلْجِمَاعِ أَوْ قَدْرِهِ مِنَ اَلْوَلَدِ

وَكُلُوا وَاشْرَبُوا اَللَّيْلَ كُلَّهُ حَتَّى يَتَبَيَّنَ يَظْهَرَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطُ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ أَيِ: اَلصَّادِقِ بَيَانٌ لِلْخَيْطِ اَلْأَبْيَضِ وَبَيَانُ اَلْأَسْوَدِ مَحْذُوفٌ أَيْ: مِنَ اَللَّيْلِ، شَبَّهَ مَا يَبْدُو مِنَ اَلْبَيَاضِ وَمَا يَمْتَدُّ مَعَهُ مِنَ اَلْغَبَشِ بِخَيْطَيْنِ أَبْيَضَ وَأَسْوَدَ فِي اَلِامْتِدَادِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ مِنَ اَلْفَجْرِ إِلَى اللَّيْلِ أَيْ: إِلَى دُخُولِهِ بِغُرُوبِ اَلشَّمْسِ وَلا تُبَاشِرُوهُنَّ أَيْ: نِسَاءَكُمْ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ مُقِيمُونَ بِنِيَّةِ اَلِاعْتِكَافِ فِي الْمَسَاجِدِ مُتَعَلِّقٌ بِعَاكِفُونَ نَهْيٌ لِمَنْ كَانَ يَخْرُجُ وَهُوَ مُعْتَكِفٌ فَيُجَامِعُ اِمْرَأَتَهُ وَيَعُودُ تِلْكَ اَلْأَحْكَامُ اَلْمَذْكُورَةُ حُدُودُ اللَّهِ حَدَّهَا لِعِبَادِهِ لِيَقِفُوا عِنْدَهَا فَلا تَقْرَبُوهَا أَبْلَغُ مِنْ لَا تَعْتَدُوهَا اَلْمُعَبَّرِ بِهِ فِي آيَةٍ أُخْرَى كَذَلِكَ كَمَا بَيَّنَ لَكُمْ مَا ذُكِرَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ مَحَارِمَهُ.

  • ·أنظر تفسير الجلالين- سورة البقرة - تفسير قوله تعالى أحل لكم ليلة الصيام الرفث إلى نسائكم هن لباس لكم وأنتم لباس لهن علم الله أنكم كنتم تختانون أنفسكم:

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=211&surano=2&ayano=187

وقد تأكد مولانا المسحوق رابسو بأن عمر وأخرين خانوا أنفسهم بمباشرة نساءهم بعد الأفطار فأنزل إلههم هذا النص على محمد وعلم مولانا أن إله الإسلام يغير ويبدل وينسخ ما يقوله بسبب خيانة صحابة محمد ومن حوله، فأغتم مولانا المسحوق رابسو ونزلت عليه سورة رمضان.

 

الإفتاء : الجمعة أول أيام شهر رمضان المبارك

 

هل ثبت أن النبي ﷺ كان يباشر زوجاته وهو صائم، وما حكم القبلة للصائم؟

الحرم المكي شبه خالي بسبب كورونا

شيخ سعودي يثبت أن الأرض ثابتة ولا تتحرك

فتي السعودية: لا عليك.. الشمس هي التي تدور حول الأرض !

الدابه التي تخرج اخر الزمان وتكلم الناس - اقتربت الساعه

 

حقائق غريبة : الرسول محمد بقي مجهولا 200 عام بعد موته. لا أحد كتب عنه.

هل الرسول محمد حقيقة تاريخية أو خرافة ؟

شهادة النقود والمخطوطات والاثار

 

أكذوبة الوحي ومرض النبي محمد النفسي

صحابته اكلوا رؤوس البشر كما سمل هو أعين البشر

القصة الحقيقية لمحمد ابن ابيه (عربي)

للمــــــــــــــزيد:

مصر.. شاهد فتوى هامة عن الإفطار في رمضان بسبب فيروس كورونا (19-COVID

فتاوي بلا حرج لفتحة الشرج: حكم استخدام الشطاف واللبوس والحقن الشرجية فى نهار رمضان

استقبال رمضان بأنشودة وحوي يا وحوي إياحة الفراعونية

رمضان والتخبط في التشريع

مولانا يراقب هلال رمضان فى بيت بدر البدور الست أم محمد..

قرآن رابسو.. سورة كورونا

الكمامة الإسلامية وكمامة كورونا

لمواجهة وباء "كورونا" المضادات الحيوية " Antibiotics" متوفر فى جناح الذبابة

السعودية تمنع الدخول إلى أراضيها لأغراض العمرة وزيارة المسجد النبويمنظمة الصحة العالمية تحذر العرب من شرب لبن وبول البعير لاحتمال الإصابة بفيروس كورونا

هل استثمر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” فيروس كورونا كسلاح بيولوجي؟

أبو الهول يستغيث بالسيسي من كورونا وأهمال وزارتي الصحة والأثار له

التهديدات الإرهابية الجديدة.. دور الانتربول في مكافحة الإرهاب البيولوجي

فيروس كورونا وحروب الاوبئة

تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" يأمر مقاتليه بوقف عملياتهم في المدن الأوروبية خشية إصابتهم بكورونا

الأبعاد السيكولوجية والسوسيولوجية للتطرف والإرهاب الإسلامي

الإسلام و العداء الحتمي للحضارة الإنسانية جـ 1 من 2

الإسلام و العداء الحتمي للحضارة الإنسانية جـ 2 من 2

الإسلام العامل الأساسي للتخلف فى المجتمعات الإسلامية

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

هل مات محمد (ص) بالسم الهاري؟ أذاً هو نبي كذاب بأعتراف سورة الحاقة!

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

كيف تصنع قنبلة بشرية ؟

كاتب القرآن يزدري بالذات الإلهية ويشين الله بما لا يليق

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

عنصرية النصوص القرآنية.. ونهجه في أستعباد العباد

أخلاق إسلامية (1): وإن زني وإن سرق

أخلاق إسلامية (2) : لا تنهى عن خلق وتأتي بمثله

أخلاق إسلامية (3) : ينكح بلا قانون ويقتل بلا شريعة

أخلاق إسلامية (4): أصول السباب الجنسي

أخلاق إسلامية (5): اغتيال براءة الأطفال

أخلاق إسلامية (6) : استعارة فروج النساء

ما يجوز ولا يجوز في نكاح البهيمة والعجوز

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الدَعَارَةِ

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

قتيلة بنت قيس زوجة محمد (ص) التي إرتدت عن الإسلام وتزوجت بعد موته

حوار مع جبريل [6] ... عن محمد و النساء

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

مضاجعة الوداع للزوجة الميتة ولا حياء فى الدين الإسلامي

أفعال لا تليق بنبي 6 – الايمان عن طريق المصارعة الحرة

اعلن وفاة دين الإسلام

نبي الرحمة لم يرحم حتى نساءه

بالصوت والصورة .. الدكتور القمص زكريا بطرس يعلن وفاة (موت) الدين الإسلامي رسمياً

تبادل الزوجات في القرآن

افعال لا تليق بنبي: 1 - مقتل ام قرفة

أفعال لا تليق بنبي : 2 – قتل عصماء بنت مروان

أفعال لا تليق بنبي : 3 - اعدام الحارث بن سويد

أفعال لا تليق بنبي : 4 – معركة بدر بين الحقيقة والاسطورة

أفعال لا تليق بنبي: 5 – من الذي نهى النبي عن الاوثان

أفعال لا تليق بنبي 6 – الايمان عن طريق المصارعة الحرة

  • مرات القراءة: 2347
  • آخر تعديل الخميس, 23 نيسان/أبريل 2020 04:21

ترك تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) في المناطق المشار إليها.