Arabic English French Persian

كيف يعيش المسيحيون في الجزائر؟

كيف يعيش المسيحيون في الجزائر؟

كيف يعيش المسيحيون في الجزائر؟

يتردد القسيس جيلالي على الكنيسة البروتستانتية التي يشرف عليها في منطقة واضية أعالي جبال تيزي وزو في الجزائر، لممارسة شعائره الدينية.

وقال القسيس إن كنيسته تفتح الأبواب للزوار، من دون ترخيص رسمي.

لكن مصالح الأمن أغلقت كنائس نشطت في السر، وأوقفت مسيحياً "مارس التبشير" في تيارت غرب الجزائر، حسب أنباء، بينما نفت وزارة الشؤون الدينية الخبر، وأكدت عدم التمييز بين مواطنيها على أساس ديني أو عرقي.

وتسعى السلطات الجزائرية في البلاد حديثاً من خلال قوانينها إلى تأطير ممارسة الشعائر الدينية لغير المسلمين، وطالبت بإيداع طلبات من أجل الحصول على تراخيص لأماكن العبادة التي تنشط سراً، مع الإصرار على منع التبشير.

تأتي إجراءات الحكومة ي ظل غياب إحصائيات حول عدد المسيحيين في البلاد.

مراقبة النشاط الديني في البلاد لم يقتصر على البروتستانتيين فقط، بل طال أيضاً تتبع تحركات الطوائف الغريبة عن المرجعية الدينية في البلاد، كخطوة استباقية لوضع حد للتمدد الشيعي، حفاظاً على أمنها واستقرارها.

  • مرات القراءة: 374
  • آخر تعديل السبت, 17 آذار/مارس 2018 16:55

ترك تعليق

تأكد من إدخال المعلومات (*) في المناطق المشار إليها.